أسهم أوروبا تواصل رحلة الصعود للجلسة السادسة

qadaya 0 respond
فضاء الدعم المدرسي

Bourse_Europe

رويترز – ارتفعت الأسهم الأوروبية في التعاملات الصباحية أمس، مواصلة الصعود للجلسة السادسة على التوالي، مع رهان المستثمرين على حجم وشكل برنامج لشراء السندات السيادية من المتوقع أن يعلنه البنك المركزي الأوروبي، وارتفعت الأسهم اليابانية مع تراجع الين مقابل الدولار، بعد صعوده في الجلسة السابقة، فيما واصل الذهب تراجعه دون أعلى مستوى في 5 أشهر مع تزايد الإقبال على جني الأرباح.

وكانت التوقعات كبيرة بأن يعلن البنك برنامجاً كبيراً للتيسير الكمي. وأبلغ مصدر بمنطقة اليورو رويترز يوم أول من أمس، أن المجلس التنفيذي للبنك اقترح شراء سندات بقيمة 50 مليار يورو (58 مليار دولار) شهريا بدءاً من مارس المقبل.

وقال ماركوس هوبر كبير المتعاملين لدى بيريجرين آند بلاك «في الوقت الحالي نحن مستقرون إلى حد بعيد». وأضاف «السوق استوعبت بالفعل التيسير الكمي باستثناء حجمه ومدته. أي قيمة أقل من 500 مليار يورو (إجمالاً) ستكون بالقطع مخيبة للآمال إذا كانت المدة عاماً واحداً فقط.. السوق استوعبت ذلك بالفعل».

وارتفع المؤشر يوروفرست 300 لأسهم كبرى الشركات الأوروبية 0.3 % إلى 1434.90 نقطة. وصعد مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.2 %، وكاك 40 الفرنسي 0.1 %، في حين نزل مؤشر داكس الألماني 0.02 %.

أجواء الحذر

وارتفعت الأسهم اليابانية مع تراجع الين مقابل الدولار، بعد صعوده في الجلسة السابقة، بالرغم من أن أجواء الحذر السائدة قبيل اجتماع البنك المركزي الأوروبي في وقت متأخر أمس، حدت من المكاسب.

كما عزز الإعلان المنتظر عن نتائج شركات يابانية مشاعر الترقب لدى المستثمرين.

وأغلق مؤشر نيكاي القياسي لأسهم الشركات اليابانية الكبرى مرتفعاً 0.3 % عند 17329.02 نقطة، في حين تراجع مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.1 % إلى 1389.43 نقطة.

كما نزل مؤشر جيه.بي.إكس-نيكي 400 الجديد 0.1 % إلى 12631.01 نقطة.

جني الأرباح

وواصل الذهب تراجعه دون أعلى مستوى له في خمسة أشهر، مع تزايد الإقبال على جني الأرباح قبل قرار البنك المركزي الأوروبي بشأن إجراءات التحفيز، ومع صعود الأسهم الآسيوية الذي أطفأ بريق الذهب كملاذ آمن.

وتتزايد توقعات الأسواق بأن يكشف المركزي الأوروبي عن برنامج واسع للتيسير الكمي، وهو ما يعني طبع نقود لشراء السندات الحكومية، ليلجأ البنك إلى آخر الأدوات الرئيسة في سياسته النقدية لإنعاش اقتصاد منطقة اليورو وإبعاد شبح انكماش الأسعار.

ومن شأن إجراءات التحفيز أن تزيد الإقبال على المعدن النفيس، لكن سعر الذهب ربما استوعب بالفعل قرار المركزي الأوروبي. وقفزت الأسعار إلى 1305 دولارات للأوقية يوم الأربعاء، مسجلة أعلى مستوى لها منذ أغسطس.

وخلال التعاملات انخفض السعر الفوري للذهب 0.5 % إلى 1286.40 دولاراً للأوقية (الأونصة)، بعد أن دفع جني المكاسب الأسعار للهبوط. ونزلت الفضة 0.55 % إلى 18.01 دولاراً للأوقية.

وصعد البلاتين 0.13 % ليسجل 1270.2 دولاراً، في حين زاد البلاديوم 0.66 % إلى 769.05 دولاراً للأوقية.

الجمعة 23 يناير 2015 02:44 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

اسعار النفط تستمر في الانخفاض

تراجع أسعار النفط أمام ارتفاع الدولار اﻷمريكي

Related posts
Your comment?
Leave a Reply