أكاديمية التربية والتكوين بالشمال تنجز فيلما مؤسساتيا حول مقاربة النوع بمنظومة التربية والتكوين

qadaya 0 respond

Ibn Yassine

قضايا مراكش – مراسلة خاصة – في اطار تفعيل برنامج دعم الاتحاد الأوروبي حول” مقاربة النوع في المنظومة التربوية بالمغرب ” كانت نيابة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بوزان على موعد يومي الجمعة والسبت ( 26 و 27 شتنبر 2014 ) مع فريق عمل من المصالح المركزية لوزارة التربية الوطنية ، والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة طنجة \ تطوان ، واللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالشمال ، من أجل المساهمة الملموسة في انجاز الفيلم المؤسساتي حول مقاربة النوع بمنظومة التربية والتكوين ، انطلاقا من الظروف المحيطة بمتابعة التلميذات دراستهن ، والإكراهات ، المادي منها والثقافي، التي تقف في طريقهن لتحقيق ذلك ، دون القفز عن المكتسبات التي تحققت في السنوات الأخيرة بفضل تظافر جهود الكثير من المتدخلين والشركاء .
المشاهد التي تم التقاطها فريق العمل، توزعت بين زيارة ميدانية لدار الطالبة بجماعة بريكشة القروية ، المخصصة لاستقبال تلميذات تتابعن دراستهن بثانوية علال الفاسي ، معززة بتصريحاتهن حول الخدمات التي يقدمها لهن هذا المرفق الاجتماعي . كما انتقل فريق انجاز الفيلم المؤسساتي بعد ذلك الى القسم الداخلي لثانوية مولاي عبد الله الشريف بوزان الذي يتوافد عليه عدد كبير من التلميذات المنحدرات من الجماعات القروية الستة عشرة الواقعة تحت النفوذ الترابي لعمالة وزان ، حيث سيتم الوقوف على حياتهن هناك ، وستلتقط مشاهد حية لمختلف مرافق القسم الداخلي . أما بمركز جماعة مصمودة ، فقد تحدد موضوع الزيارة وشهادات التلميذات في النقل المدرسي المخصص لتلاميذ وتلميذات جماعة أمزفرون الذين يتابعون الدراسة بالمؤسستين التعليميتين الاعدادية والتأهيلية .
ولأن عملية التحسيس بمقاربة النوع تدخل ضمن أجندة فريق العمل ، فقد احتضن فضاء ثانوية بن ياسين التأهيلية صباح يوم السبت 27 شتنبر 2014 ، ورشة تحسيسية في موضوع ” تقديم الخطة الجهوية لتسريع ولوج النساء مناصب المسؤولية ” ، تابعتها وشاركت فيها بالنقاش وإغنائه ، وصياغة جملة من التوصيات ، أزيد من 30 أستاذة وإدارية حضرت من أكثر من مؤسسة تعليمية قروية وحضرية .
الورشة التي أدارت أشغالها بنجاح ، كل من خديجة بن عبدالسلام ، وبشرى الجوهري ، إطارين اداريين بنيابة التعليم بوزان ، وساهم في تنشيطها محمد حمضي ، عضو اللجنة الجهوية لحقوق الانسان بالشمال ، وقبل أن تنكب على دراسة الورقة التي قدمها رئيس مكتب الاتصال أحمد ظريف ، حول مقاربة النوع في منظومة التربية ، ومقاربة النوع الاجتماعي في السياسات العمومية ، كان قد تدخل في جلستها الافتتاحية كل من النائبة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية عزيزة الحشالفة ، وممثل الآلية الحقوقية الجهوية ، والمنسقة الوطنية للنوع بوزارة التربية الوطنية ، ونهاد العمراني المنسقة الجهوية للنوع بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة طنجة\ تطوان ، تقاطعت كلها ( الكلمات ) حول ضرورة الوعي بثقل المسؤولية لجعل ثقافة المساواة وحقوق الانسان ، ترفرف فوق سماء مؤسساتنا التعليمية التي من المفروض أن تشكل مشتلا خصبا تنهل منه ناشئة اليوم \ مواطنون ومواطنات الغد ، قيم الحداثة والديمقراطية وتتشبع بها ، وتمنيعها ثقافيا لمحاصرة الصورة النمطية السلبية عن المرأة ، ودعوة وزارة التربية الوطنية التسريع بتقعيد بعض الاجراءات التي تسمح للنساء ولوج مناصب المسؤولية ، وذلك في إطار ما يصطلح عليه بالتمييز الإيجابي .
ولأن النساء بقطاع التربية والتكوين معنيات بدورهن بالمنتدى العالمي لحقوق الانسان الذي ستحتضن فعالياته مدينة مراكش أواخر شهر نونبر المقبل ، فقد أحاطهن عضو اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بسياقات هذا الحد العالمي ، الذي يعتبر انعقاده فوق ارض المغرب اعترافا من المجتمع الدولي بالخطوات والمكتسبات التي تم تحقيقها في مجال العدالة الانتقالية
محمد حمضي

الأثنين 13 أكتوبر 2014 17:30
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

مؤسسة المنال بمراكش تنظم صبحية بمناسبة عيد الأضحى المبارك

أكاديمية جهة مراكش تانسيفت الحوز تحتضن لقاء دراسيا حول إرساء المسالك الدولية للبكالوريا المغربية

Related posts
Your comment?
Leave a Reply