أوضاع مقلقة بسجن تطوان

qadaya 0 respond

محمد حمضي – كشف مصدر جد مقرب من اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان لجهة طنجة / تطوان بأن أعضاء هذه اللجنة الذين زاروا سجن تطوان المحلي يوم الأربعاء 10 أكتوبر قد أصابهم الذهول وهم يقفون على اختلالات كبرى داخل هذا السجن ، لم يلمسوا مثيلا لها من حيث الإنتهاكات السافرة لحقوق السجناء ، مقارنة بسجون الجهة ( وادي لاو ، القصر الكبير ، وزان ) التي سبق لهم زيارتها في فصل الصيف الأخير .

نفس المصدر وهو يستعرض أمام الجريدة الوضعية المقلقة التي توجد عليها هذه المؤسسة السجنية ، تسائل بكثير من الغرابة ، كيف يمكن تصنيف هذا السجن الحديث البناء ( سنة 2010 ) بأنه نمودجي ، ويستوفي كل الشروط والمعايير الدولية المطلوب توفرها في مثل هذه المؤسسات ، بينما الواقع الملموس والمعاش يفنذ ذلك .

فالإكتضاض يقول مصدرنا تجاوز كل الحدود التي يمكن تصورها ( أزيد من 2300 سجينا ) ، فكان أن ترتب عن ذلك ، فتح الباب أمام الكثير من الممارسات المنتهكة لحقوق السجناء ، منها عدم خضوع توزيع السجناء على الغرف لمقاييس موضوعية وإنسانية ، وإتسامها بالتمييز المفضوح ، بحيث أن غالبية السجناء يقتسمون غرفا ضيقة وخانقة للأنفاس ، ومنهم من ينام على الأرض ، ويعامل بقساوة ، والذين وزنهم المالي ثقيل ، يمرحون في غرف من خمسة نجوم ، ويحضون بمعاملة ناعمة !

ولأن زيارة الوفد الحقوقي صادفت نزول أولى قطرات الرحمة معلنة انطلاق الموسم الفلاحي الجديد ، فقد ذهل أعضائه يقول مصدرنا ، كيف أنهم وقفوا على تسرب المياه من سقيفات بعض الغرف ، راسمة أخاديد على جدرانها ، علما بأن هذه المؤسسة لازالت صبية لم يتخطى عمرها السنتين بعد !

الثلاثاء 16 أكتوبر 2012 01:36
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

من أجل حوار حقيقي حول مدونة الصحافة والنشر

لائحة رجال السلطة المحلية بولاية مراكش الذين شملتهم الحركة الانتقالية

Related posts
Your comment?
Leave a Reply