احتجاجات تلاميذية بتراب نيابة مراكش من أجل إسقاط منظومة مسار لمسك النقط

qadaya 2 تعليقان
sit_in_eleves

صورة من الأرشيف

 قضايا مراكش– مرة اخرى تشتعل الاحتجاجات بسيدي يوسف بن علي بمراكش، حيث نفذ المئات من تلاميذ و تلميذات ثانوية موسى بن نصير التأهيلية بنيابة مراكش وقفة إحتجاجية صباح اليوم الإثنين 27/01/2014 رددوا خلالها شعارات تندد بالنظام الجديد لمسك النقط الذي إعتمدته الوزارة ابتداء من الموسم الدراسي الحالي.

وانتقل المحتجون بعد ذلك إلى ثانوية يوسف تاشفين التأهيلية التي إقتحموا بابها الرئيسي بالقوة بعد تكسيره وتم الإعتداء على أحد الحراس العامين الذي أصيب بجرح غائر في رأسه إثر رشقه بالحجارة..، ولم تسلم الثانوية التاهيلية الخوارزمي 2 بسيدي يوسف بن علي من الاحتجاجات التلاميذية.

ونفذ تلاميذ مجموعة من الثانويات التأهيلية بالعديد من المدن على الصعيد الوطني وقفات احتجاجية من اجل إسقاط برنام المسار الذي يغيب نقطة تقويم عمل التلميذ داخل القسم ويقتصر على نقط المراقبة المستمرة المدرجة في أوراق الامتحانات الصفية.

وكانت وزارة التربية الوطنية قد أصدرت بلاغا موجها للتلاميذ و أوليائهم على إثر الإحتجاجات التلاميذية التي عرفتها عدة مدن منذ الأسبوع الماضي(البيضاء،الناضور خريبكة…)ذكر أن عملية المسك وتدبير نقط المراقبة المستمرة جرت باستعمال منظومة مساروفق مقتضيات المذكرات المنظمة للتقويم بالاسلاك التعليمية الثلاث مؤكدا أن إستعمال هذه المنظومة لن يكون له أي تأثير على النتائج المحصل عليها عكس ما يجري تداوله من شائعات في صفوف المتعلمين و المتعلمات هدفها التشويش على الإمتحانات التي جرت حسب البلاغ في ظروف عادية…

الأثنين 27 يناير 2014 18:15
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.
صورة من الأرشيف

نائب التعليم بمراكش يعطل الدراسة لمدة 10 ايام بالسلك الاعدادي

فيديو : مسيرة تلاميذية حاشدة بمراكش تطالب بإسقاط منظومة المسار

Related posts
2 تعليقان to “احتجاجات تلاميذية بتراب نيابة مراكش من أجل إسقاط منظومة مسار لمسك النقط”
  1. # 28/01/2014 at 14:40

    سقط سهوا
    “شرط عدم السقوط في حسابات نحن في غنى عنها.”
    معذرة

  2. # 28/01/2014 at 14:36

    قبل اتخاذ اي موقف ضد استعمال منظومة “مسار” اسال البعض “هل تعرف هذه المنظومة عن كثب؟ ما هي معلوماتك عنها بالضبط؟ كيف يعقل ان تخلط بين نظان التقويم ككل و بين طريقة -نظام- لتدبير هذا التقويم؟”

    اما للسادة المسؤولين بالوزارة فاقول لهم ان التفكير في منظومة تدبير التقويم شيئ و بين تحضير العنصر البشري شيئ اخر. بتعبير مختلف هل لم يكن من الممكن اشراك الادارة التربوية منذ الخطوات الاولى كمساهم فعال يحاول تقريب المسافات بين المنظر له و تطبيقه على ارض الواقع؟
    الا يعتبر اي مستجد بطريقة عمودية حاملا بين طياته عناصر لتشوشه او عرقلة تطبيقه؟”

    بالنسبة لي كاستاذة ارى ان منظومة معلوماتية جديدة تطور عملنا و تقويمنا و نتائج تلاميذتنا مرحب بها بل مشجع لها .لكن يبقى السؤوال “هل يمكننا ذلك في عالم لازالت فيه الاشاعة هي الطريقة الانجع للتواصل؟

    كاستاذة لي الحق كذلك ان اتساءل كيف يعقل و نحن في نهاية شهر يناير ان يعطي بعض الاساتذة – في الثانوي على الخصوص- الحق لانفسهم عدم توضيب و تحضير اي اختبار يذكر؟ كيف يسمح لهم ضميرهم بالتلاعب بمصير التلاميذ بهكذا طريقة؟ او ليس برنامج “مسار” حلا سيغير ه الوضعية الشاذة؟
    هل بالاحتجاج نحل المشاكل وندبر الزمن المدرسي ام نضيعه؟ من بالضبط ضد هذه المنظومة؟ و ما بديله التربوي و التعليمي؟ الم تتداخل الخيوط من هنا و هناك؟
    ننتظر جوابا بل اجوبة و نتمى ان يساهم كل منا في اغناء هذا النقاش شرط السقوط في حسابات نحن في غنى عنها.

Leave a Reply