الأمم المتحدة والفيس بوك يعلنان عن شراكة جديدة لتعزيز أهداف التنمية المستدامة في العالم الفقير

qadaya 0 respond

facebook

كتبت – بهرة عنبر

bahra_anbar

بهرة عنبر

بعد يوم واحد من اعتماد قادة العالم الأهداف الإنمائية المستدامة،  ضم اليوم منتدى القطاع الخاص للأمم المتحدة أكثر من 350 من قادة الشركات الذين يريدون جعل الأهداف الإنمائية المستدامة  جزءا من أسلوب عملهم.

وقد تحدث مدير شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك، مارك زوكربيرغ عن أهمية جعل الوصول إلى الإنترنت في قلب استراتيجية أهداف التنمية العالمية الجديدة

وشدد مارك زوكربيرغ على أهمية الحاجة لمعالجة التحديات الجديدة واحتياجات الجيل الجديد، وتبني أدوات جديدة للناس لدفع التقدم الاجتماعي والاقتصادي في مجتمعاتهم:

“في جميع أنحاء العالم، لقد رأينا كيف تحولت حياة الناس والمجتمعات من خلال قوة الاتصال الرقمي،  ولقد شهدت هذا بنفسي، في غرفة الصف في الهند،  حيث تستخدم إحدى الطالبات الإنترنت لإداء وظيفتها المدرسية. في زامبيا، تستخدم إحدى الأمهات تطبيق المحمول لمعرفة كيفية رعاية طفلها. في أوغندا، يستخدم مزارع هاتفه المحمول للبحث عن أفضل الأسعار لمحاصيله.”

وقد أعلن زوكربيرغ اليوم عن شراكة بين الفيسبوك والأمم المتحدة لتعزيز الأهداف المشتركة، مشيرا إلى أن الفيسبوك سيعمل مع  مفوضية شؤون اللاجئين لجلب الانترنت إلى مخيمات اللاجئين، حيث سيساعدهم  في الوصول إلى مجتمع المعونة بشكل أفضل وفي المحافظة على علاقاتهم بالعائلة والأحباء.

وقال إن الفيسبوك سيساهم في تقديم المساعدة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ووكالات الأمم المتحدة الأخرى من خلال تطوير أدوات جديدة لتتبع التقدم المحرز نحو تحقيق الأهداف الإنمائية الطموحة.

“من خلال جلب الاتصالات للمزيد من الناس في البلدان النامية، لدينا فرصة لخلق أكثر من 140 مليون فرصة عمل جديدة، ومساعدة 160 مليون شخص على الهروب من براثن الفقر، وإعطاء أكثر من 600 مليون طفل فرصة الوصول إلى الأدوات التعليمية بأسعار معقولة. إنها فرصة متاحة لجميع الدول اليوم.”

وذكر زوكربيرغ أن هناك أكثر من 8 ملايين شخص من 194 بلدا قد شاركوا على الإنترنت هذا الأسبوع في حدث جدول أعمال التنمية العالمي 2015 .

المركز الإعلامي الإقليمي / ل”قضايا مراكش”

الخميس 31 ديسمبر 2015 00:55
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

القوات الامريكية تقوم بتدريب عناصر بالجيش الليبي وتأهيل قياداته

طرابلس الغرب  تستعد لتكون مقرا لأول حكومة  ليبية توافقية بعد ثورة السابع عشر من فبراير

Related posts
Your comment?
Leave a Reply