التربية في خدمة البيئية والتنمية المستدامة بجامعة محمد الخامس

qadaya 0 respond
فضاء الدعم المدرسي

environnement

قضايا مراكش/ الأسبوع الثقافي الجامعي البيئي لكلية علوم التربية- جامعة محمد الخامس بالرباط
ورقة تقديمية
السياق العام
لقد أصبح بارزا للعيان على المستويات الدولية والوطنية والمحلية، كما تم التأكيد على ذلك في العديد من المنتديات والمؤتمرات الدولية مثل مؤتمر ريو + 20 (البرازيل 2012) والقمة الأخيرة حول التغيرات والعدالة المناخية بليما -البيرو (دجنبر 2014 ) ظهور وتفاقم العديد من المشكلات البيئية : التغيرات المناخية والاحتباس الحراري وازدياد مخاطر الكوارث الطبيعية مثل الفيضانات والعواصف الثلجية وموجات الجفاف ، إضافة لتدهور البيئة الحضرية بسبب التلوث ومشكلات النقل وعدم كفاءة التدبير للتخلص من المخلفات البلدية الصلبة والسائلة والغازية ، وحماية المساحات الخضراء والتحكم في التوسع العمراني ، دون إغفال استنزاف الموارد المائية واتساع رقعة التصحر وتراجع الأراضي الزراعية وتعرض البيئة البحرية والنظم الساحلية والتنوع البيولوجي النباتي والحيواني والجيني… .
ومما لا جدال فيه أن هذا الوضع يخلف تأثيرا سلبيا بالغا على النظم البيئية و صحة الإنسان واستدامة التنمية وتحسين ظروف عيش المواطن وانعكاسات ذلك على الناتج الداخلي الخام وترجع هذه الوضعية البيئية المقلقة لأسباب متداخلة، نذكر منها :
• نمط التنمية المعتمد الذي لا يدمج بالقدر الكافي مبادئ استدامة الموارد والاعتبارات البيئية في عمليات التخطيط والإنتاج والاستهلاك،
• الاحتباس الحراري والتغير المناخي
• النمو السكاني والزحف العمراني وسوء أو انعدام التخطيط الترابي
• عدم فعالية المؤسسات ومحدودية تطبيق التشريعات والاتفاقيات الدولية والإقليمية ذات الصلة بقضايا البيئة والتنمية
• ضعف مستوى الوعي البيئي والأخلاقيات البيئية لدى السكان وصانعي القرار، وما يواكب ذلك من محدودية مشاركة المواطن في جهود حماية البيئة وتحقيق التنمية المستدامة…
وإذا حاولنا مقاربة الموضوع على المستوى الوطني ، فإننا نلاحظ أن المغرب حرص على الانخراط الهادف في عدة أوراش تروم تحقيق أهداف حماية البيئة في سياق تنمية مستدامة في أبعادها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية . ولعل من أبرز مؤشرات انخراط المغرب في هذا الورش التنصيص على الحق في التنمية وكذلك في البيئة السليمة والمتوازنة في دستور ، 2011 تم اعتماد ميثاق وطني حول البيئة والتنمية المستدامة، تمت المصادقة عليه كقانون إطار ملزم، كما تم إحداث المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، وتعميم برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية للتخفيف من مستويات الفقر وفك العزلة عن العالم القروي وتوفير الخدمات في مجالات الماء والطاقة والتربية والصحة، هذا فضلا عن الإصلاح الدستوري والرقي بمستوى مشاركة المرأة من خلال تفعيل مبدأي الإنصاف والمساوة و إدماج الشباب في تدبير الشأن العام على المستويات المحلية والوطنية…
وعلى الرغم من كل هذه المجهودات المبذولة، لا تزال هناك عدة تحديات تنموية وبيئية أمام المغرب، تستوجب تضافر جهود وتعبئة كل الفاعلين المعنيين من القطاعات الحكومية والجماعات الترابية والقطاع الخاص ومؤسسات التربية والتكوين والبحث العلمي والإعلام والمجتمع المدني . ومن أبرز تلك التحديات تراجع المساحات الغابوية في البلاد والتدهور النوعي والكمي للموارد المائية والتأثر المتزايد بظاهرة الاحتباس الحراري والتغير المناخي وانعكاساته من فيضانات وموجات البرد القارس والعواصف الثلجية وغيرها …..
في هذا السياق، وانسجاما مع التوجه نحو دعم قضايا التنمية المستدامة من خلال مبادرة ” الجامعة الخضراء” لجامعة محمد الخامس بالرباط الهادفة لتعزيز أبعاد التربية على التنمية المستدامة في الفضاء الجامعي من خلال التدريس والبحث والتفاعل مع المحيط وتشجيع انخراط مكونات الجامعة وخاصة الشباب في العمل التطوعي الذي يخدم حماية البيئة وقضايا التنمية المستدامة.
وبمناسبة اليوم العالمي للماء واليوم العالمي للغابة، ستنظم كلية علوم التربية – فريق بحث التربية والتواصل في مجال السكان والبيئة والتنمية-بالتعاون مع النادي المغربي للبيئة والتنمية أسبوعا ثقافيا بيئيا جامعيا في شكل أيام ثقافية-بيئية جامعية في الفترة ما بين 23 و27 مارس 2015 تحث شعار : التربية في خدمة البيئة والتنمية المستدامة وذلك بهدف معرفة وتشخيص بعض أوجه الوضع البيئي في البلاد (التحديات ، أدوار الفاعلين المعنيين ، السياسات والبرامج، دور التوعية والتربية والبحث العلمي)، مسلطين الضوء على وجه الخصوص على الموارد المائية والتنوع البيولوجي النباتي ، خاصة الغابة ، , كما ستكون هذه الأيام فرصة لتدارس موضوع أساليب التكيف والتخفيف من أثار التغير المناخي وكيفية التعامل مع مسألة الكوارث المرتبطة بهذه الظاهرة المناخية التي يتداخل فيها ما هو طبيعي بما هو بشري.
ومن المؤمل أن يشارك في أشغال هذا النشاط :
– الطلبة والطاقم الإداري والتربوي لكلية علوم التربية والمؤسسات الجامعية الأخرى؛
– القطاعات الحكومية ذات العلاقة ، وخاصة : وزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة ، المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر ، الوزارة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء المكلفة بالبيئة ،الوزارة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء المكلفة بالماء ، الأرصاد الجوية / الوقاية المدنية ، المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب؛ مديرية إعداد التراب الوطني ……
– الجماعة الحضرية للرباط ومقاطعة أكدال- الرياض الرباط؛
– رجال الإعلام و بعض جمعيات المجتمع المدني بمدينة الرباط.
أهداف الأسبوع الجامعي الثقافي البيئي
1. تعزيز انفتاح وتفاعل الجامعة مع محيطها من خلال أنشطة وقضايا تتناول مختلف مظاهر البيئة والتنمية المستدامة .
2. إشاعة ثقافة بيئية هادفة وسط مكونات الجامعة تخدم مفهوم الجامعة الخضراء.
3. فتح حوار حول مختلف موضوعات التنمية المستدامة، لتحسين الظروف المعيشية للمواطن في تناغم مع التوازنات البيئية والإدارة الرشيدة للموارد الطبيعية.
4. الربط بين المعرفة البيئية وعوامل اكتسابها، عن طريق المعارض المفتوحة والممارسة العملية الميدانية.
5. توظيف مختلف وسائل التعبير الفني ( الشعر ، الفنون التشكيلية، المسرح، الموسيقى …) لخدمة قضايا البيئة والتنمية المستدامة.
محاور الأسبوع الجامعي الثقافي البيئي :
يشتمل برنامج الأيام الثقافية البيئية الجامعية، على أنشطة متنوعة، تتضمن :
– ندوتان علميتان :
* الندوة الأولي تعالج موضوع ” التدبير المندمج للموارد المائية والغابوية بالمغرب وجهة الرباط سلا زمور زعير”
* الندوة الثانية حول موضوع ” التغيرات المناخية ومسألة الكوارث الطبيعية ”
– معرض للأطروحات والرسائل الجامعية والمؤلفات العلمية حول البيئة والتربية على التنمية المستدامة ؛
– حملة تشجيرفي فضاء كلية علوم التربية بمساهمة الطلبة والأساتذة والطاقم الإداري والمدعويين؛
– إنجاز جداريات تشكيلية تربوية بيئية في فضاء كلية علوم التربية بمساهمة الطلبة وبعض الفاعلين الجمعويين المحليين؛
– نشاط فني موسيقي يخدم أهداف التربية من أجل البيئة والتنمية المستدامة.
مكان تنظيم الأسبوع الجامعي الثقافي البيئي
– ستجري فعاليات الأيام الثقافية البيئة بكلية علوم التربية – جامعة محمد الخامس بالرباط – شارع محمد بن عبدالله الركراكي – مدينة العرفان – الرباط في الفترة الممتدة ما بين يوم الاثنين 23 والجمعة 27 مارس 2015 ، وفق البرنامج المرفق.
لغات النشاط : اللغة العربية ، اللغة الفرنسية
لأي استفسار يمكن الإتصال بالمنسق العام للنشاط :
الأستاذ محمد فتوحي ، كلية علوم التربية-منسق خلية الجامعة الخضراء بجامعة محمد الخامس بالرباط
شارع محمد بن عبد الله الركراكي – مدينة العرفان ص.ب : 6211 – الرباط

الخميس 19 مارس 2015 23:33 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

ندوة صحفية لهيئة المال العام بالرباط تحت شعار ” مامفاكينش مع ناهبي المال العام “

‎جمعية جنوبية تدعو للتوقيع على عريضة مليونية لرفع الحصار عن المحتجزين بمخيمات تندوف

Related posts
Your comment?
Leave a Reply