الجامعة الحرة للتعليم بمراكش تستنكر التسيير الفردي والمزاجي للمسؤولين وطنيا و إقليميا

qadaya 0 respond

ورد في بيان للجامعة الحرة للتعليم توصلت قضايا مراكش بنسخة منه :

في إطار تتبعها للدخول المدرسي لهذه السنة و في إطار تقييمها لتقارير المكاتب النقابية للفروع و الفئات تخبر الجامعة الحرة للتعليم بإقليم مراكش كافة نساء و رجال التعليم أنها تتابع باستغراب وآسف الطرق التدبيرية العجيبة و الغريبة التي مافتئ ينهجها النائب الإقليمي لنيابة مراكش منذ أن حل بها قادما من إقليم سطات تاركا وراءه مشاكل بالجملة لازالت تداعياتها مستمرة إلى الآن ليدشن سعادته مرحلة أخرى من العبث و الارتجال اللذان اختارهما ليطبعا مرحلته التسييرية بامتياز هذه المرحلة التي يطغى عليها التردد و السلبية المريبة و منطق انتظار التعليمات ليجعل من النيابة مكتب ضبط كبير من وإلى الوزارة دون أن يظهر لحد الآن أي معالم مشروع تربوي واضح المراحل و الخطوات و دون اتخاذ أي نوع من التدابير الإجرائية الملموسة لتجاوز المشاكل و الأعطاب التربوية التي تعيش على وقعها نيابة مراكش و التي زاد سيادته من تفاقمها و اختلالاتها.

إن الجامعة الحرة للتعليم بمراكش و هي تدشن الدخول التربوي لهذه السنة لايفوتها أن تعبر عن ارتياحها لما جاء في مضامين الخطاب الملكي السامي لذكرى ثورة الملك و الشعب وتحيي في جلالته شجاعته المتميزة و هو يشخص بكل وضوح أعطاب المنظومة التربوية المغربية و يضع بكل حكمة خارطة طريق نحو الإصلاح الحقيقي و البناء.
إن الجامعة الحرة للتعليم لتسجل بحرقة و آسف عميقين ما آلت إليه الأوضاع التعليمية بنيابة مراكش و تحمل المسؤولية الكاملة للنائب الإقليمي و تدعوه لتحمل المسؤولية فيما اتخذه من قرارات انفرادية تنم عن نرجسية واضحة و إصرار غريب على ان لا يسمع إلا صوته فقط في ضرب تام لمبدأالمقاربة التشاركية و التي يبقى سعادته بعيدا عنها بعد السماء عن الأرض ناهيك عن قصديته في العمل على إضعاف العمل النقابي و الذي يضمنه الدستور المغربي.
إن الجامعة الحرة للتعليم بمراكش تحمل النائب الاقليمي ما وقع و يقع من تقليص للبنيات التربوية و التفييض الممنهج للمدرسين وتبرير كل ما يضرب بعمق مبدأ الاستقرار النفسي و الأسري لنساء و رجال التعليم ويؤثر على الجو العام للعملية التربوية بفعل الاكتظاظ الناتج عن هذه العملية كما تحمله المسؤولية في الاختلالات التي شابت ما يسمى بالحركة المحلية و التي مرت في كل مراحلها منذ الاعلان عنها و تاريخ آخر اجل لتعبئتها و معالجتها و الاعلان عن نتائجها بسرعة الضوء و باستخفاف واضح بالمصلحة الاجتماعية لنساء و رجال التعليم كما تتشبت بنتائج الحركة المحلية للموسم الدراسي 2012/2013 و التي أصر سيادته على إقبارها و عدم الاعلان عن نتائجها كما تحمله شخصيا انقطاع كل اشكال التواصل او حتى الاتصال مع الشركاء الاجتماعيين خاصة الجامعة الحرة للتعليم و تحمله ما سيترتب على ذلك من تبعات و عواقب.
أمام إصرار هذا المسؤول على مركزة جل السلطات و القرارات لتخرج من مكان واحد هو مكتب سعادته و امام إصراره كذلك على صم أذنيه أمام التنبيهات العديدة و المتكررة التي وجهتها اليه الجامعة الحرة للتعليم و التي شخصت فيها كل الاختلالات و الأعطاب و تنبأت بدخول تربوي ساخن و هو ما نعيشه فعليا في هذه الفترة الحرجة من السنة الدراسية و التي يصر النائب على تجاهلها مع وضوح رؤيتها لكل الأسرة التعليمية فما بالك بعين المسؤول الأول عن الشأن التربوي بالإقليم كما تتساءل عن الإطار القانوني الذي يسمح باستغلال سيارة النيابة خارج أوقات العمل و في العطل في إطار الحكامة المحلية و ترشيد و حماية المال العام.
إن الجامعة الحرة للتعليم و هي تتحمل مسؤوليتها التاريخية اتجاه هذه المرحلة الحرجة من مسار المنظومة التربوية المغربية و التي تنذر بتدهور غير مسبوق و استخفاف غير مفهوم بالأدوار الطلائعية التي تحرص الأسرة التعليمية على آدائها على أحسن وجه رغم الصعوبات و التحديات و العوائق و رغم تجاهل انتظاراتهم و صرخاتهم و تطلعاتهم ، كما تعبر الجامعة الحرة للتعليم عن تضامنها المطلق مع كل المطالب الفئوية خاصة فئة المساعدين التقنيين و الذين فوجئوا بهدية وزير التربية الوطنية في نهاية السنة الدراسية الماضية و التي تعيدهم الى سنوات الاستعباد و الظلم و الشطط تحت عنوان تحديد المهام.
إن الجامعة الحرة للتعليم بمراكش لتهيب بكافة نساء و رجال التعليم من أجل الاستعداد و الاستجابة للمحطات النضالية الغير مسبوقة و التي ستعلن عنها قريبا دفاعا عن كل المصالح و المكتسبات و صونا للمدرسة العمومية من عبث العابثين كما تدعوهم لرصد كل الخروقات و التجاوزات و إخبار مكاتب الجامعة بها.

عاشت الأسرة التعليمية

الأثنين 9 سبتمبر 2013 20:21
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

Classement UCAM

عملية تدبير الفائض والخصاص (المذكرة الإطار الخاصة بالحركات الانتقالية)

Related posts
Your comment?
Leave a Reply