“الجودة التربوية مدخل أساسي لتحقيق التنمية” بالملتقى الوطني الرابع لجمعيات أمهات واباء وأولياء التلاميذ بمراكش

qadaya 0 respond
فضاء الدعم المدرسي


عبد اللطيف نايت القاضي-
بعد ملتقيات الرباط ووجدة وفاس،انطلقت أمس الجمعة 28ابريل2017 فعاليات الملتقى الوطني الرابع لجمعيات أمهات واباء وأولياء التلاميذ،تحت شعار”الجودة التربوية مدخل أساسي لتحقيق التنمية”من تنظيم الفيدرالية الوطنية المغربية والرابطةالجهويةلجمعيات أمهات واباء وأولياء التلاميذ وبتعاون مع وزارة التربية الوطنية للتربية والتكوين والأكاديمية الجهوية لجهة مراكش أسفي ومديرية مراكش الاقليمية وولاية جهة مراكش اسفي ومجلس جهة مراكش اسفي والمجلس الجماعي مراكش وبعض المؤسسات التعليمية الخاصة. نظم الملتقى بمقر مجلس الجهة وبحضور ممثلين عن جميع الجهات المتعاونة المحتضنة له السالفة الذكر بالإضافة إلى السيدين رئيسي الفيدرالية والرابطة.
الملتقى يستمد طيلة أيام الجمعة السبت والاحد 28 و29 و30 ابريل 2017. أمس الجمعة استهل الملتقى بحفل الافتتاح وبالقاء مجموعة من الكلمات لممثلي الجهات المنظمة والمتعاونة والتي أكدت على أهمية و دور جمعيات الآباء داخل المنظومة التربويةوالمكانة التي بواها المشرع داخل جميع الهياكل التنظيمية الإدارات والمؤسسات التعليمية وطنيا بتمثيليتها دستوريا داخل مؤسسة المجلس الأعلى للتعليم،جهويا من خلال حضورها الوازن في المجالس الإدارية الاكاديميات الجهوية للتربية والتكوين،ومحليا في تسيير الشؤون التعليمية اليومية للمدرسة العمومية عبر مجالس التدبير…(هذا ما جاء في مداخلة الأستاذ سعد محمد العربي ممثل أكاديمية جهة مراكش اسفي).
الملتقى كذلك مناسبة هامة للتعبئة المجتمعية حول المدرسة،كما أن التوصيات التي ستصدر عن انشغاله لا محالة ستكون قيمة مضافة تساهم في تفعيل وتنزيل الرؤية الإستراتيجية الوطنية 2015-2030 وستفتح افاقا جديدة لانخراط الجميع واحتضان المدرسة العمومية من طرف المجتمع المدني لأجل بناء مواطن صالح لنفسه ومجتمعه ووطنه…كما جاء على لسان السيد المدير الإقليمي لمديرية مراكش للتربية والتكوين.في حين أشار الدكتور مصطفى عيشان رئيس الرابطة الجهوية إلى ضرورة تقوية دور جمعيات الآباء كشريك فعلي وضروري لتتبع جديد الشأن التربوي بالمدرسة العمومية إضافة إلى تطوير معايير جودة التحصيل والتعلم لدى الناشئة وتجويد وتوطيد علاقة الأسرة بالمدرسة.وتوجه بالشكر والامتنان الجزيلين إلى الأكاديمية الجهوية المديرية الإقليمية للتربية والتكوين كذلك إلى الثانوية الإعدادية المنصور الذهبي في شخص مديرها على المجهودات التي بذلتها المؤسسة من أجل توفير الظروف الملائمة والجيدة لمقام ومبيت ضيوف ومدعووي الملتقى القادمين من مختلف المدن المغربية في مرونة ولياقة كبيرين مراعين ومحترمين لعامل الزمن المدرسي الخاص بتلميذات وتلاميذ الاعدادية ودون المس بدقيقة واحدة منه،وهو الحال الذي دأبت عليه المؤسسة ومنذ سنين من خلال انفتاحها المنقطع النظير على جمعيات المجتمع المدني سواء منها التربوية او الشبابية او الرياضية… او الجمعوية بصفة عامة في ميعادها الجاد لتحقيق مبدأ المدرسة المواطنة.وفي كلمتة،أكد السيد رئيس الفيدرالية الوطنية المغربية على أن الملتقى جاء كثمرة تعاون وتضامن النسيج الجمعوي لجمعيات الآباء ودعم ومساندة الجهات المختصة التربوية والسياسية والاعلامية،ونبه كذلك إلى أن المدرسة العمومية لم تعد تحتمل أي مناورة او أخطاء فاشلة من قبيل محاولات الإصلاح السابقة.وهو ما عبر عنه بالتخوف من البطء في تنزيل مخرجات الرؤية الإستراتيجية الوطنية حول التعليم 2015-2030الامر الذي اعتبر فيه الملتقى كآلية لوضع تصور اولي لخطوات تنزيل هذه الرؤية وجعل المدرسة قاطرة للتنمية والحث كذلك على عدم المساس بمجانية التعليم.وكممثلين للفاعلين السياسيين بالملتقى قدمت السيدة زبيدة الرويشد عن مجلس جهة مراكش اسفي عرضا حول اهتمامات المجلس بالشان التعليمي من خلال وضع استراتيجية شمولية تنبني على المساهمة في اوراش الاصلاح في البنية التحتية للمدارس ودعمها ودعت إلى ضرورة اعتماد مبدأ المدارس الشريكة وتعزيز القدرات التدبيرية للمؤسسات التعليمية حتى تصير قاطرة التنمية ببلادنا.في حين اشار السيد ممثل المجلس الجماعي لمراكش إلى بعض مضامين خطابات الملك محمد السادس حول التعليم والاهتمام بتنمية قدرات التلميذ المغربي المعرفية والأخلاقية والتربوية ودعا إلى سن المقاربات التشاركية في تسيير وتدبير المدرسة العمومية.
وكانت إحدى أجمل المفاجآت والمبادرات النبيلة التي اثتت المشهد العام لليوم الافتتاحي للملتقى هي تكريم مجموعة من النساء والرجال الفاعلين والعاملين بجمعيات الآباء من طرف المنظمين كاعتراف لهن ولهم على ما قدموه من خدمات وتضحيات لفائدة التلاميذ والمدرسة العمومية بصفة عامة.وفي التفاتة نبيلة تم كذلك تكريم الدكتور مصطفى عيشان على ما قدمه للشأن التعليمي الجامعي والعمومي بالجهة.

السبت 29 أبريل 2017 19:28 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

لجنة تفتيش من الداخلية تحل بقيادة ايت ايمور ضواحي مراكش للتحقيق في عدد من الملفات الخاصة بالبناء العشوائي

تخليدا لذكرى فاتح ماي..ال” FSD ” بمراكش تخلق الحدث وتحشد الآلاف من العمال والأجراء في مسيرة تعبوية واسعة

Related posts
Your comment?
Leave a Reply