الصحافة والقضاء

qadaya 0 respond
فضاء الدعم المدرسي

المحطة الثانية: وضعية حرية التعبير

وضعية حرية التعبير تقتضي أولا معرفة مجال هذه الحرية، ثانيا حرية الصحافة، وثالثا حرية التعبير عند الخواص·

في مجال حرية التعبير بصفة عامة:

 قالت السيدة جان ماري رولان هذه العبارة لحظة إعدامها أثناء الثورة الفرنسية سنة 1793 : “آه يا حرية، كم من جريمة ارتكبت باسمك”؛ صحيح٬ إن مفهوم الحرية سهل التكييف ومجاها ليس مطلقا بل يبقى مرتبطا أشد الارتباط بحقوق الآخرين ولذلك نقول عادة: ״حرية البعض تنتهي حيث تبدأ حرية البعض الأخر״. نعم، إن القانون يضمن لجميع المواطنين حرية الفكر والرأي والتعبير بكل أشكالها (الفصل 25 من الدستور الحالي). لكن، لا يمكن لهذه الحرية أن تتجاوز نطاق نشاطها وأن تضر بالغير. لأن القانون يضمن حق صورة الشخص وحق ذاته وشخصه٬ والحق في حياته الخاصة ضد النقد الشخصي أو الإشاعات أو الإخبار المغلوط أو نشر معطيات خاطئة أو أقوال كاذبة٬ أو الإهانة أو الشتم أو التشهير. يضمن كذلك القانون الحق في الشرف٬ في الاعتبار وفي الكرامة، الحق ضد البلاغات أو المقالات الاستفزازية أو الفظة الخشنة؛ والتي تحث أو تحرض على الحقد أو على الكراهية أو على العنصرية؛ أو التي تستحضر الممارسات الغير الشرعية، وكل ما يخالف القانون الجاري به العمل٠ يضمن القانون كذلك حرية ممارسة الشؤون الدينية، والحقوق والحريات المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والتفافية والبيئية (الفصل 19 من الدستور الحالي)،  وكذا حق الملكية، وحق الإضراب (الفصل29 من الدستور)؛ يقول المثل الألماني: “من يرفع نبرة صوته أكثر من اللازم قد لا ينهي الأغنية”.

في مجال حرية الصحافة

هل يمكن للصحافي في ممارسة مهنته أن يكون متقاضيا، أي خاضعا للقضاء، كباقي المتقاضين ؟

صدر في صحيفة نوﭬيل أوبصرﭬتور يوم 29 نونبر 1990 سبر أو استقصاء الرأي العام، فهو يضع مهنة الصحافة من بين المهن التي ليست في مستوى مسؤوليتها لما تسقط فيه من هفوات أو انحرافات· ونلاحظ، بالنسبة للمغرب، أن العديد من الصحف لازالت تعيش من ترديد الاتهامات والادعاءات في حق مواطنين ومسؤولين في قطاعات مختلفة بدون إثبات، بل تنشر معطيات لا سند لها، واستجوابات افتراضية، وتعليقات عن صور خارج سياقها، وكتابات سوقية تستعمل الكلام المنحط ولغة الإثارة قصد الرفع من مبيعاتها (النقابة الوطنية للصحافة المغربية، بلاغ بخصوص ما نشرته يومية “الصحيفة” في عددها ليوم 30 يناير 2007). وتطرق رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية، في تقرير بخصوص حرية الصحافة في المغرب، للإشكاليات التي تعاني منها الصحافة اليوم، وخاصة تلك التي تتعلق بالتمويلات التي يتلقاها البعض، سواء بطريقة مباشرة أو عن طريق توزيع حصص الإشهار، وﺇن كان الجسم الصحافي المغربي، حسب قوله، في أغلبيته الساحقة “سليم ونظيف، إلا من بعض الطفيليات التي تستعمل الصحافة للارتزاق” (رد وتوضيح على ما نشر مدير الجريدة الأولى في عموده بعدد يوم الأربعاء 20 مايو 2009). وحسب تقرير تنمية المرأة العربية حول “المرأة العربية والإعلام: دراسة تحليلية للبحوث الصادرة بين 1995 و2005” أزيد من 78 في المائة مما يقدم عن المرأة في وسائل الإعلام هو صورة سلبية تقليدية تتصل بمداركها العقلية وقدراتها الذهنية وأخلاقها وبجسدها وبأدوارها المختلفة· والصحافة مثل القضاء هي مرفق عام، مرفق إخباري-إعلامي، وقد تكون لها علاقة وطيدة بالقضاء عندما تتناول قضايا وتعليقات قضائية أو يكون ضمن الصحافيين إخباريون قضائيون.

Chroniqueurs judiciaires

الجمعة 26 يونيو 2015 14:42 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

الداعشية الفكرية تغزو المجتمع المغربي ، هل من اصلاح سياسي وفكري قبل فوات الاوان ؟؟

إقالة عبد ربه خطوة في الاتجاه الصحيح

Related posts
Your comment?
Leave a Reply