القمع يمتد إلى أساتذة سد الخصاص بالصويرة

qadaya 0 respond

sad_alkhassas_2يونس الحوص – الصويرة – سيرا على نهج الإفلاس و النكوص و جنوح القائمين على الشأن العام في كل ربوع المغرب ، إلى الحلول الجاهزة و السريعة كإثقال كاهل المواطنين بالزيادات و قمع كل الاحتجاجات المطلبية كأسلوب سهل ، عوض البحث عن الحلول الكفيلة بتحقيق الكرامة لأبناء الشعب و العبور بالمغرب إلى استقرار حقيقي يتبناه الشعب لا استقرار بمفهوم الخنوع الذي يحققه القمع ، هكذا اهتزت مدينة الصويرة للقمع الوحشي الذي تعرض له الأساتذة المتعاقدون في إطار سد الخصاص ، أثناء تنفيدهم لوقفة احتجاجية سلمية يوم الخميس 26 دجنبر 2013 أمام النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية ، في إطار المعركة الوطنية المفتوحة للمطالبة بالحقوق العادلة و المشروعة لهذه الفئة و من أجل وضع حد للاستعباد الذي تتعرض له داخل منظومة التربية و التكوين ،تعرض خلاله الأساتذة المحتجون لإصابات متفاوتة الخطورة في الظهر و الرأس و الأرجل أمام استغراب الموظفين بالحي الإداري و جموع المواطنين الذين تابعوا أطوار هذه الجريمة. و جاء الرد مبكرا و قويا من طرف الهيئات الحقوقية و النقابية و الجمعوية بالصويرة عبر البيانات الصادرة ساعات قليلة بعد الفاجعة معبرة بذلك عن رفضها القمع الهمجي و الغير مبرر في حق أساتذة عزل و الذي اعتبروه سابقة من نوعها على مستوى المدينة. و في يوم الجمعة 27 دجنبر 2013 على الساعة 11 صباحا نفذت الهيئات الحقوقية و النقابية و السياسية و المدنية وقفة تضامنية نددت من خلالها بالعنف الممارس على مناضلي التكتل الوطني لأساتذة سد الخصاص و أكدت عزمها على دعم و مؤزرة المحتجين حتى تحقيق ملفها المطلبي العادل و المشروع و العمل على فضح ملفات الفساد بالإقليم الذي يعتبر منكوبا على كل المستويات.

السبت 28 ديسمبر 2013 23:50
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

هجوم شرس لقوات الأمن لتفريق وقفة احتجاجية لأساتذة سد الخصاص بالصويرة

عاجل – إعفاء الكاتبة العامة لرئاسة جامعة القاضي عياض

Related posts
Your comment?
Leave a Reply