المديمي: اعتقال المهدوي ينضاف إلى سجل الاعتقالات المرتبطة بانتهاكات حقوق الإنسان

qadaya 0 respond

قضايا مراكش-
صرح محمد رئيس المكتب التنفيذي للمركز الوطني لحقوق الانسان بالمغرب على اثر اعتقال القوات العمومية “حميد المهداوي” رئيس تحرير موقع “بديل أنفو”، مساء اليوم الخميس 20 يوليوز الجاري بمدينة الحسيمة، التي تعرف تنظيم مسيرة تضامنية مع الحراك الشعبي بالريف ومعتقليه.
وأصدر الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بالحسيمة، بلاغا حول اعتقال “المهداوي” واتهمه بـ”التحريض على الخروج للتظاهر رغم قرار المنع الصادر عن السلطات المختصة”.
كما أكد البلاغ المذكور، على أن البحث القضائي الجاري مع “المهداوي” يتعلق بأفعال لا علاقة لها بالعمل الصحافي، حسب ما جاء في نص البلاغ.
بالمقابل اعتبر “محمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الانسان بالمغرب ” في اتصال هاتفي مع الجريدة ، أن المعتقل (المهداوي) يشتغل بصفته كصحافي مهني وأنه ممارس في الميدان الصحافي ويمارس دوره المنوط به بايصال الخبر والتغطية الإعلامية ، ويشتغل ضمن حرية الرأي ولا يوجد مقتضى قانوني يجرم الفعل ما دام لا يمس حقوق الآخرين ولا يدخل فيما يسمى بتهديد الأمن العام”.
كما أكد ذات المصرح، على أن اعتقال المهداوي ينضاف إلى سجل الإعتقالات المرتبطة بانتهاكات حقوق الإنسان التي تعرفها بلادنا والتي زادت وتيرتها وتصاعدت في الآونة الأخيرة بشكل خطير مما يضرب في العمق ما تتغنى به الدولة في المحافل الدولية ”
– واشار المديمي في معرض تصريحاته ان اعتقال مدير موقع بديل كان بنية مبيتة وأمر مدبر مع سبق الإصرار والترصد، يهدف لإسكات صوت رئيس بديل أنفو الصحفي المهداوي والتضييق على حرية الرأي والتعبير، وجاء ذلك من تخوف بعض الجهات من نشر وتغطية ما ارتكبته القوات العمومية وترتكبه حاليا بمدينة الحسيمة من قمع وحصار واعتقالات لنشطاء الحراك .
واستغرب المديمي لحلول الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف محل وكيل الملك بابتدائية الحسيمة في إصدار البلاغ علما أن هذا الأخير هو الذي أمر بالاعتقال وفتح تحقيق في الموضوع مما يبين ان تكييف المتابعة يمكنها ان تكون جناية .”
وشدد “المديمي ” على أن اعتقال المهداوي ينضاف إلى الإعتقالات التي طالت الصحافيين والنشطاء على خلفية أحداث الريف مما يعد انتهاكا فادحا لدستور 2011 .
و طالب المديمي الدولة المغربية بالرجوع إلى جادة الصواب عبر إطلاق سراح الصحفي “حميد المهداوي” وكافة معتقلي الرأي والتعبير بالمغرب، وفي مقدمتهم معتقلي حراك الريف وإجراء مصالحة وطنية من أجل تنقية الأجواء والإنكباب على معالجة الملفات الحقوقية و الإقتصادية و الإجتماعية والثقافية لارجاع الاعتبار للشعب المغربي من أجل مغرب متكافئ ينعم فيه الجميع بحقوقه الكاملة والمكفولة .

الجمعة 21 يوليو 2017 13:34
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

حصاد يكشف عن الموعد الرسمي لنتائج الدورة الإستدراكية

طارق السباعي: اعتقال حميد المهدوي يدخل في اطار التضييق على الحريات واستهداف مقيت للصحافة المستقلة

Related posts
Your comment?
Leave a Reply