المديمي محمد يطالب حصاد بفتح تحقيق بخصوص استغلال بطائق الإنعاش الوطني ومأذونيات النقل المزدوج.

qadaya 0 respond
فضاء الدعم المدرسي
صورة من الأرشيف

صورة من الأرشيف

قضايا مراكش

طالب محمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان محمد حصاد وزير الداخلية بإيفاد لجنة تفتيش لفتح تحقيق حول استغلال رخص النقل المزدوج وبطائق الإنعاش الوطني بعمالة إقليم الحوز وولاية مراكش.
وقال المديمي إن المركز الوطني لحقوق الإنسان قد توصل بمعطيات تفيد استغلال مجموعة من الميسورين والسياسين وبعض الفاعلين الجمعوين، وبعض اعوان السلطة لرخص النقل المزدوج وبطائق الإنعاش الوطني، ليصبحوا بقدرة قادر يتصرفون في هبات ممنوحة لهم من ولاية مراكش و عمالة إقليم الحوز في حين تم حرمان المجازين و حاملي الشهادات العاطلين عن العمل والأشخاص المعوزين.
وتساءل محمد المديمي حول المعايير التي ينهجها المسؤولون لمنح بطائق الإنعاش الوطني لهذه الفئة وحرمان الطبقة الكادحة والمعوزة، حيث يتقاضى المستفيدون مبالغ شهرية دون قيامهم بأي عمل في خرق فادح للقانون المعمول به مما يعتبر تبذير للمال العام.
يضيف المديمي في تصريحه أنه توصل بمعطيات تفيد بوجود أشخاص يمتلكون أكثر من رخصة للنقل المزدوج باقليم الحوز واقليم قلعة السراغنة مما يطرح أكثر من سؤال حول الطريقة التي ينهجها هؤلاء للحصول على هذه الرخص.
والغريب يقول المديمي إن المستفيدين من هذه الرخص يستغلونها في ملأ سيارات النقل المزدوج بأكثر مما هو مسموح به لهم من المواطنين، ويتم نقلهم باثمنة مرتفعة في خرق واضح لدفاتر التحملات و في غياب أي مراقبة تقنية أو أمنية لهذه العربات المهترئة من طرف المصالح المختصة، مما يعرض حياة المواطنين للخطر ويسبب حوادث سير مميتة.
وأكد محمد المديمي على أن المركز الوطني لحقوق الإنسان بصدد إنجاز تقرير مفصل عن مستغلي بطائق الإنعاش الوطني ورخص النقل المزدوج ليتم وضعه بوزارة الداخلية ووزارة العدل والحريات من أجل فتح تحقيق حول وقائع وملابسات المستفيدين من مأذونيات النقل المزدوج وبطائق الإنعاش الوطني.

الجمعة 22 يوليو 2016 10:25 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

مراكش: لجان افتحاص لصندوق الإيداع والتدبير تحل بفندق إيسيل ديكامرون بمراكش

على بعد 3 أشهر من كوب 22: جماعة سعادة تبشر ساكنة إقامات السلام بمدخل مراكش بمطرح للأزبال

Related posts
Your comment?
Leave a Reply