المسبار الأمريكي “نيو هورايزنز” يستيقظ بعد 9 سنوات

qadaya 0 respond

New H

قضايا مراكش – بعد تسع سنوات  من السفر في الفضاء، “استيقظ” المسبار الاميركي “نيو هورايزنز” السبت من سباته، وبدأ الاستعداد لاستكشاف الكوكب القزم بلوتون وقمره شارون عن كثب، للمرة الاولى في تاريخ استكشاف الفضاء.
وقالت أليس بومان المسؤولة عن الرحلة في مختبر الفيزياء التطبيقية في جامعة جونز هوبكنز: “المسبار في حالة جيدة، وهو يسبر اعماق الفضاء على بعد اكثر من اربعة مليارات كيلومتر من كوكب الارض، ودقت ساعة استيقاظه وبدء العمل”.
وأطلق هذا المسبار شهر يناير 2006، ودخل في مرحلة سبات لمدة 1873 يوماً كان خلالها يسبح في الفضاء باتجاه هدفه. وتوضع المسبارات المتجهة الى اهداف بعيدة في حالة سبات لتوفير الطاقة والحفاظ على الاجهزة الموجودة على متنها.
ويطلع العلماء على حالة المسبار من خلال جهاز كومبيوتر يرسل لهم تقارير اسبوعية، وتستغرق الاشارة اربع ساعات لتصل منه الى الارض.
وعلى مدى الاعوام التسعة، استيقظ المسبار مرات عدة لضبط اجهزته احيانا، ولارسال بعض المعلومات واجراء بعض البحوث.
وتبدأ مرحلة العمل الفعلية للمسبار في الخامس عشر من كانون الثاني المقبل حين يكون على بعد 260 مليون كيلومتر من بلوتو، ومن ثم يبدأ بالاقتراب تدريجا منه ليكون على أدنى مسافة منه في الرابع عشر من تموز 2015.
ومع ان النور ضئيل على سطح بلوتو بسبب بعده المترامي عن الشمس، إلا ان المسبار سيكون قادرا على دراسة التكوين الجيولوجي له ولقمره. وهو مزود بسبعة اجهزة، منها جهاز لقياس الطيف الضوئي يعمل بالاشعة تحت الحمراء والاشعة فوق البنفسجية، وجهازا تصوير بدقة عالية، وجهاز لاستشعار الغبار الكوني.
ولن يكون سهلا ان يستقر المسبار في مدار الكوكب القزم بلوتو بسبب تعقيدات ناجمة عن طبيعة غلافه الجوي، ولذا فانه سيدرسه من مسافة أبعد

الأثنين 8 ديسمبر 2014 01:53
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

شركة ياهو تكشف عن الأجهزة العشرة الأكثر طلبًا سنة 2014

الإمارات تستضيف الدورة الثانية للمنتدى العربي للبحث العلمي والتنمية المستدامة 19 ديسمبر الجاري

Related posts
Your comment?
Leave a Reply