المغرب يتجه الى الاعتراف بحكومة منطقة القبايل الجزائرية

qadaya 0 respond

القبايل الجزائرية

قضايا مراكش – متابعة

شهدت الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك مشادات كلامية حادة واتهامات متبادلة بين دبلوماسيين مغاربة وجزائريين،بحسب الجزائر تايمز الإلكترونية التي اوردت الخبر،  حيث خصص نائب السفير الجزائري جزءا من خطابه لمهاجمة المغرب  بالكثير من النعوت والأوصاف اللاذعة حول موضوع الصحراء المغربية.

 فيما رد الجانب المغربي، بقوة من خلال إثارة انتهاكات حقوق الإنسان في منطقة “القبايل” وقال إن النظام الجزائري هو آخر من يمكنه الحديث عن حقوق الانسان مشيرا الى معانات الشعب الامازيغي المحروم من ابسط حقوقه مبرزا عن “التطلعات المشروعة للسكان الأصليين بمنطقة “القبايل” التي ما زالت تنتهك في القرن 21″، مضيفا أن “حقوقهم الإنسانية تنتهك يوميا، كما أن ممثليهم الشرعيين يتعرضون للقمع، وقادتهم للاضطهاد، حتى وهم في المنفى” وﺑأﺤﻘيتهم  ﻓﻲ ﺤﻜﻢ ﺬﺍﺗﻲ في دولة مستقلة وعاصمتها تزي وزو ﻭﺍﻻﻋﺘﺮﺍﻑ ﺑﻬﻮﻳﺘهم ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ ﻭﺍﻟﻠﻐﻮﻳﺔ” و حقوق الأمازيغ بني مزاب وأشار الى الاضطهاد الذي تعرفه منطقة غرداية المناضلة وشعب غرداية الذي يعاني من التمييز والحرمان من ابسط الحقوق  والطوارق الذين يعانون التهميش والغطرسة  من النظام المافيوزي الجزائري الذي اهدر مقدراتهم الطبيعية على مدى ما يقرب من 50 سنة كما طالب المجتمع الدولي بسن قانون تقسيم الثروة قبل نفاذها فيما يتعلق بالبترول والغاز ومناجم الذهب والحديد التي تتمركز في يد العسكر وبعض سكان المرادية.

وشدد الدبلوماسي المغربي، تبعا للبيان، على “المسؤولية السياسية للأمم المتحدة من أجل رفع هذا الظلم التاريخي ضد القبايليين”، مردفا أنه “”يجب أن يتمتع هذا الشعب، الذي يصل تعداده إلى 22 مليون نسمة، والذي يعود إلى 9000 سنة، بحقه في الحكم الذاتي والاعتراف بهويته الثقافية واللغوية”.

وذكر لعسل في هذا الصدد المادة 1 من ميثاق الأمم المتحدة، والمادة 2 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والمادة الأولى من الميثاقين الدوليين الخاصين بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وبالحقوق المدنية والسياسية، والمادتين 1 و4 من إعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الأصلية.

الأربعاء 28 أكتوبر 2015 00:30
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

مؤتمر دولي في الاردن بشأن الوضع في سوريا الشهر القادم

الولايات المتحدة تحذر نتنياهو  من تنفيذ فكرته بسحب الإقامة من سكان القدس الشرقية العرب

Related posts
Your comment?
Leave a Reply