المغرب يمنع ”سفينة الإجهاض” الهولندية من دخول مياهه

qadaya 0 respond

الرباط ـ محمود معروف – ‘القدس العربي’: منعت البحرية المغربية صباح امس الخميس ‘سفينة الإجهاض’ التابعة لمنظمة غير حكومية هولندية، من دخول ميناء ‘مارينا سمير’ شمال المغرب بهدف اجراء عمليات اجهاض آمنة غير جراحية، في بلد يعتبر فيه الاجهاض جريمة يعاقب عليها القانون، رغم انتشاره.
واقفلت السلطات المغربية ميناء ترفيهيا بشمال البلاد من المقرر ان ترسو فيه سفينة اجهاض هولندية وسط احتجاجات تستعد لها جمعيات مناهضة للاجهاض اغلبيتها مقربة من حزب العدالة والتنمية الحزب الرئيسي بالحكومة.
وقررت السلطات الأمنية إقفال ميناء مارينا سمير المتوسطي الترفيهي الواقع بين مدينتي المضيق والفنيدق بضواحي مدينة تطوان بضاحية تطوان وكثفت حضور رجال الأمن لتفادي أي مواجهات محتملة بين مؤيدي رسو السفينة ومناهضيها.
وقال منظمو سفينة ‘نساء فوق الأمواج’ الهولندية ان السلطات المغربية منعت السفينة من الاقتراب من الميناء الذي كانت تعتزم الرسو فيه ظهر امس الخميس وقالوا ان السلطات المغربية وضعت سفينة حربية أمام الميناء الذي تم إغلاقه الا انهم قالوا انهم يتوفرون على خطة بديلة لرسو السفينة، يُتوقع أن يكون ميناء سبتة.
ومنعت السلطات جمعيات اهلية مناهضة للاجهاض وللسفينة المثيرة للجدل من الدخول الى الميناء وأكدت ابتسام لشكر عضو ‘الحركة البديلة من أجل الحريات الفردية’ حركة ‘مالي’، التي وجهت الدعوة للسفينة لزيارة المغرب ‘أن عناصر من الشرطة والأجهزة الاستخباراتية عملت على إغلاق جميع مداخل الميناء وتمنع كل من يحاول الدخول إليه أو الخروج منه، وأنها تشاهد عدد كبير من المواطنين يتجمهرون بالقرب من الميناء، ‘أعتقد أنهم ربما يستعدون لتنظيم وقفة احتجاجية ضد قدوم السفينة’. وأشارت الحركة إلى أن الإجهاض الآمن، يعد مسألة أساسية لتحقيق العدالة الاجتماعية، ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فإن أساليب الإجهاض الغير آمن تؤدي إلى 13 في المئة من الوفيات المتعلقة بالحمل، ولذلك قامت ‘مالي’ بدعوة منظمة ‘نساء على الأمواج’ من أجل دعم الحركة لتقنين الإجهاض.
وكان من المقرر ان ترسو سفينة الاجهاض ‘نساء على الأمواج’ الهولندية في ميناء مارينا سمير لتأمين إجهاض دوائي قانوني للنساء المغربيات بموجب القانون الهولندي بعد الإبحار نحو المياه الدولية باصطحاب نساء مغربيات إلى المياه الدولية من أجل ‘التوعية والتحسيس’ بـ’الإجهاض الآمن’ عن طريق الأدوية حيث تتوفر السفينة على جميع المعدات الطبية اللازمة لإجراء عمليات الإجهاض.
ويعتبر الإجهاض غير قانوني في المغرب، لكن تقديرات الجمعية المغربية لمناهضة الإجهاض السري تتحدث عن 600 الى 800 حالة إجهاض يوميا، وقالت ريبيكا غومبيرتس مؤسسة ‘نساء فوق الامواج’ إن حوالي 78 امرأة تموت كل سنة في المغرب نتيجة إجراء عمليات إجهاض سرية وغير آمنة، وان وحدهن ‘النساء الميسورات’ لديهن الفرصة للحصول على إجهاض آمن.
وزارة الصحة المغربية التي قالت انها لم تشعر برسو السفينة ولم ترخص لأي جهة أو طبيب غير مقيم بالمغرب لإنجاز هذا التدخل الطبي طالبت السلطات المعنية القيام بالمتعين للحرص على تطبيق القانون بعد ان اكدت انها ‘هي المسؤول الأول على صحة المواطنين وعلى المنظومة الصحية بقطاعيها العام والخاص’.
وقال بلاغ للوزارة إن الإجهاض عمل طبي يخضع لأحكام وضوابط قانونية دقيقة التي تحدد حالات الإجهاض المشروع، وإن مزاولة الطب من قبل أطباء أجانب تخضع للقانون المتعلق بمزاولة الطب في القطاع الخاص وشروط واجراءات الترخيص الاستثنائي المؤقت لأطباء أجانب بالمزاولة لمدة تكون محددة في الإذن بالترخيص ‘إذا كانوا يمارسون تخصصا غير موجود بالمغرب وكان تدخلهم أو استشارتهم تستجيب لحاجة من حاجات المرضى وتكتسي طابعا علميا أو علاجيا’.
واتهمت صحيفة ‘التجديد’ المقربة من حزب العدالة والتنمية المشرفين على سفينة ‘الاجهاض’ بالتحايل على الدولة المغربية والتفافا على القانون المغربي كون القائمين على رحلة ‘سفينة الإجهاض’ لا يملكون أي رخصة للقيام بأي نشاط فوق الأراضي والسواحل المغربية وان عملية اصطحاب النساء نشاط يتطلب ترخيصا خاصا والتي اعتبرت أسلوب القائمين على المشروع تحايلا على القانون المغربي.
وفيما أكد مصدر مسؤول بأن السفينة الهولندية لا تتوفر على أي ترخيص لدخول المياه الإقليمية، أكد الإسباني ميغيل أنخيل غونزاليس، قبطان ميناء مارينا سامير السياحي، أن السفينة حصلت على ترخيص ‘لأيام غير محدودة’ لدخول الميناء، الا أن ‘السفينة غير مرخص لها القيام بأي نشاط بالميناء’ فيما أكدت مديرة منظمة (نساء على الأمواج) أن ‘سفينة الإجهاض’ كان من المقرر ان تصل الخميس إلى الشواطئ المغربية، وسترسو بميناء MARINA SMIR، وكانت تعتزم المكوث بالمغرب لخمسة أيام.
ونقلت التجديد عن المسؤولة في المنظمة الهولندية أنها ‘ليست بحاجة إلى رخصة من السلطات المغربية’، وقالت ‘سنستقدم سفينة خاصة وليست تجارية، وأنشطتنا سنقوم بها بالمياه الدولية، بعد نقل النساء اللواتي يرغبن في الاستفادة من التوعية والتحسيس ومن أدوية الإجهاض التي ستسلم لهن بالمياه الدولية’.
وأعلنت برلمانية هولندية أنها ستكون بالمغرب للترحيب بالسفينة، وقالت اليزابيث فان تونغن، من حزب اليسار الأخضر ‘الإجهاض ممنوع في المغرب.. الإجهاض الآمن حق أساسي من حقوق الإنسان’.
وتؤكد المنظمة الهولندية بموقعها الإلكتروني أنها ستقدم الأدوية الآمنة للنساء المغربيات، لتمكينهن من القيام بعملية ‘الإجهاض الآمن’، كما أعلن منظموا القافلة عن تخصيص رقم هاتفي وضع بموقعهم الإلكتروني، أطلقوا عليه اسم ‘الخط الساخن’ لتقديم المعلومات للنساء المغربيات، داعين إلى ترك رسالة صوتية لتقديم المساعدة. وتقول المنظمة بموقعها الإلكتروني، بأن ‘الإجهاض غير مقنن بالمغرب، وتنشر رابط عريضة إلكترونية للمطالبة بإلغاء الفصول 449 إلى 458 من القانون الجنائي المغربي.
واثارت القافلة احتجاجات الحركات المناهضة للإجهاض عالميا، ومنعت أكثر من دولة من دخول مياهها الإقليمية، ونجحت المنظمة الهولندية في تنظيم أربع رحلات شاطئية لأربع دول وهي البرتغال وإيرلندا وبولندا وإسبانيا، وترغب أن تكون رحلتها الطبية للمغرب الخامسة من نوعها منذ سنة 2001.
واعتبر مصطفى بنحمزة، رئيس المجلس العلمي بمدينة وجدة نشاط السفينة ‘تدخل أجنبي في القضايا الوطنية وتهريب للإجهاض، هو أسلوب بحري بمثابة قرصنة جديدة أسميها قرصنة إجهاضية’، وقال ان ما يحدث ‘ضد إرادة المواطنين، واستغلال لموضوع، المغاربة لهم موقف معروف بخصوصه، بمعنى لم نعد نتحدث عن حوار أو نقاش مجتمعي داخلي وإنما فرض أمر الواقع’، ويرى بنحمزة أن ‘المغرب يضم جهات متخصصة للقيام بأي عمل طبي متفق بشأنه’، وقال ‘يبدو أن هناك شيء يحاك ضد المرأة، فهي ليست جالسة على شاطئ البحر تنتظر أن تمر عليها سفينة الإجهاض فتلبي لها هذه الحاجة، بل هناك اتفاق على تكسير إرادة المواطنين، وفرض الأمر بالقوة’.
ولفت عضو المجلس العلمي الأعلى الانتباه إلى أن ‘الخروج وتجاوز للحدود، مخالف للقوانين المعمول به، ويتطلب إذنا وجوابا من السلطات المغربية، وهذا فيه طابع الهجرة السرية ووجب التحري في هذا الموضوع، سواء عاد أولئك الذي ذهبوا إلى المياه الدولية أم لم يعودوا’.
واعتبر منتدى الزهراء للمرأة المغربية المقرب من حزب العدالة والتنمية أن ‘استجلاب منظمة أجنبية تدعى – نساء على الأمواج – من أجل القيام بعمليات الإجهاض الممنوعة وغير الشرعية لفائدة النساء، فوق سفينة في المياه الإقليمية والدولية خطوة مستفزة تندرج في إطار الاستقواء المرفوض بالجهات الأجنبية، لفرض وجهة نظر وحيدة حول موضوع مثار للنقاش والتفاعل المجتمعي.
وأدان المنتدى الخطوة الماسة بالسيادة الوطنية والمستفزة لمشاعر المغاربة والإنسانية جمعاء’، واكد ‘رفضه لكل أشكال الاستقواء بالأجنبي لحسم قضايا فكرية تحت غطاء اجتماعي’ ودعا السلطات لتحمل مسؤوليتها في صيانة سيادة المغرب وأمنه الاجتماعي والقيمي على غرار العديد من الدول التي منعتها من الرسو في مياهها الإقليمية’.
والتقى أعضاء المنتدى مع وزير النقل المغربي عبد العزيز الرباح صباح امس الخميس طالبوا أثناءه بمنع السفينة من الرُّسو بميناء تطوان.. دون التحصيل على وعود صريحة بالمنع من طرف الوزير.
واعلنت جمعيات مناهضة للاجهاض الاربعاء تأسيس منسقية وطنية للدفاع عن حق الجنين والطفل في الحياة عبرت عن ‘رفض هذا الاستفزاز الصادم لمشاعر المغاربة وقيمهم التي تعاقدوا عليها’، مستنكرة ‘أي تدخل أجنبي واستقواء بالخارج’، وطالبت الحكومة القيام بواجبها في منع سفينة الإجهاض باستباحة السيادة المغربية’.
واجتمعت بالدار البيضاء سبع جمعيات ومنظمات نسائية لتدارس ‘سبل التكتل من أجل التصدي لدعاة القتل والإجرام، في حق الإنسانية من داخل المغرب و خارجه وأعلنت ‘الانخراط الكامل في الحراك المغربي والإنساني من أجل الدفاع عن الحق في الحياة’، وطالبت ‘الدولة بتحمل مسؤولياتها في صيانة القيم الأصيلة من العبث وحماية حياة الجنين من كل أشكال الاعتداء’.
وقال بيان للمنظمات والجمعيات انه انطلاقا من أن الوقوف ضد القتل والإجرام واجب وطني وديني وحق دستوري للأفراد والمجتمع، ولأن الحياة الإنسانية مقدسة ولا يجوز إهدارها بغير وجه حق. ولأن حق المرأة في التصرف في جسدها لا يمكن أن يعلو بحال على حق الجنين في الحياة والوجود، ولأن قتل الأجنة لا يمكن أن نقبل به حلا لأية ظاهرة مهما كانت، فانها ترفض بقوة و ستناهض كل المطالب التي تسعى لشرعنة الإجهاض من باب حق المرأة وحريتها في التصرف بالجسد، وكذا التي تدعو لمنع تجريم العلاقات الجنسية خارج إطار الزواج.


الخميس 4 أكتوبر 2012 22:54
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

مركز التنمية لجهة تانسيفت ينظم لقاء وطنيا حول المدرسة و التراث

الأحداث المغربية : الوفا يتعرض لحملة أبشع مما تعرض لها بلمختار

Related posts
Your comment?
Leave a Reply