الملتقى الإقليمي الأول للاندية الصحية بالمؤسسات التعليمية بوزان

qadaya 0 respond
فضاء الدعم المدرسي

محمد حمضي– تحت شعار ” الأندية الصحية دعامة أساسية لترسيخ السلوك الصحي السليم بالوسط المدرسي ” احتضن المركز الثقافي الاجتماعي لدعم مبادرات الشباب يوم السبت 19 ماي ، الملتقى الإقليمي الأول للأندية الصحية بالمؤسسات التعليمية ، المنظم من طرف نيابة وزارة التربية الوطنية بوزان بشراكة مع مندوبية الشباب والرياضة بنفس الإقليم .

  أشغال هذه التظاهرة التربوية الهامة التي تدخل في إطار تقعيد أكثر من آلية تربوية ومدنية ، والبحث عن مختلف أشكال الدعم لحقن المدرسة العمومية بجرعات من الحياة ، أشرفت على اعطاء انطلاق جلستها الافتتاحية النائبة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية ، التي ذكرت في كلمتها بسياق هذه التظاهرة التي انفردت نيابة التعليم بوزان على مستوى أكاديمية التربية والتكوين بجهة الشمال على تنظيمها رغم الكثير من الإكراهات التي استطاع  الشركاء والمتعاونون تبديدها . وتوقفت مطولا عند الأدوار المدنية والتربوية التي تلعبها هذه الأندية ومثيلاتها التي ” تعتبر فضاء للتحسيس والتوعية ، وتصليب المناعة لدى الناشئة ، ومناهضة جميع الظواهر السلبية والسلوكات اللامدنية حتى لا تزحف على  مؤسساتنا التعليمية ” وختمت بتوجيه دعوة قوية لمختلف المتدخلين والشركاء من أجل ” الانخراط الفعلي في دعم أندية المواطنة وحقوق الإنسان ، والأندية الصحية ، وأندية البيئة التي تعتبر الرئة التي بها ومنها يتنفس  تلامذتنا القيم التي توافق عليها المجتمع  الإنساني “

     الملتقى الإقليمي كان مناسبة لتقديم عروض تكتسي طابع الراهنية بالنسبة للتلاميذ والتلميذات الذين تابعوها باهتمام بالغ ، وبإضافات قيمة أثناء النقاش ، عكست مدى القلق الذي يساورهم . الأستاذة أسية بوزكري سافرت بالحضور فوق تضاريس ” التعفنات المنقولة جنسيا والسيدا ” أما الفاعل التربوي  مصطفى سيدي بنصالح  فجاءت مداخلته حول ” محاربة المخدرات والإدمان بالوسط المدرسي ” متجاوبة ومتفاعلة مع الشعار الذي حملته لوحة فنية سرقت انتباه الجميع ، نسجت خيوطها أنامل تلميذات وتلاميذ ثانوية بالعالم القروي تقول : ” حياتك زهرة ، فلا تجعلها تذبل بالإدمان “.

   بين هذه العروض،  والورشات الأربعة التي توزع عليها منسقو الأندية الصحية بالمؤسسات التعليمية ، وتلميذات وتلاميذ أعضاء هذه الأندية ، وزيارة رواق الأندية الصحية الناشطة في أزيد من نصف مدارس الإقليم ، كانت الكلمة للحن الجميل ، والأصوات الشجية التي كانت تنساب من حناجر خريجات وخريجي المدرسة العمومية المضيئة في زمن الظلام ، والصامدة في وجه جحافله .

يذكر بأن الجلسة الافتتاحية لهذا الملتقى،  تناول فيها الكلمة بالإظافة لنائبة التعليم ،وممثل أكاديمية التربية والتكوين بجهة طنجة تطوان ، كل من مندوبة الشباب والرياضة ، ونائب رئيس المجلس الإقليمي ، وممثل فدرالية جمعيات آباء وأمهات التلاميذ ، ورئيسة مكتب الصحة المدرسية ، وتابعها ممثل  اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بوزان ، ومندوب الصحة ، وممثلون عن الأمن الوطني والدرك الملكي وفعاليات تربوية وجمعوية ومدنية عدة .

الخميس 23 مايو 2013 00:31 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

بالشفاء العاجل للشاعر الغنائي المتميز عمر التلباني

حريق بمبنى البرلمان بسبب انفجار في أجهزة للتكييف

Related posts
Your comment?
Leave a Reply