انتقادات بسبب تغيير عناوين البريد الإليكتروني على فيسبوك

qadaya 0 respond

 واجه موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” انتقادات من جانب المستخدمين بعد أن قام بتغيير عناوين البريد الإليكتروني المدرجة في معلومات التواصل الخاصة بالمستخدمين إلى عناوين أخرى على نطاق الموقع (@facebook.com) .

ووصف مستخدمون الخطوة بأنها “مثيرة للاستياء”، ونشروا تعليمات عن كيفية عرض عناوين البريد الإليكتروني الأصلية.

وأعلن موقع فيسبوك لأول مرة عن خططه بهذا الصدد في أبريل/ نيسان، لكن هذا الخبر لم يحظ بالكثير من الاهتمام حينها.

وقال بيان صادر عن الشركة “نتيح لمستخدمي فيسبوك كافة عناوين البريد الإليكتروني على الموقع، لأننا نلاحظ أن الكثير من المستخدمين يجدون من المفيد التواصل مع بضعهم. لكن استخدام البريد الإليكتروني الخاص بفيسبوك يرجع إلى كل مستخدم”.

وتظهر الرسائل على نطاق (@facebook.com) إلى جانب رسائل مرسلة عبر نظام الرسائل الداخلي الخاص بالشبكة، مما يتيح للمستخدمين استخدام نوعي التواصل بنفس المكان.

نتائج عكسية

ويرى أنطوني مولن، محلل التسويق التفاعلي بمركز “فورستر للأبحاث” أن هذه الخطوة قد تأتي بنتائج عكسية.

ويضيف “يشبه ذلك نفس ما قام به موقع غوغل مع منتجه Buzz وشعر المستخدمون بالاستياء من ذلك.”

ويشير إلى أن المشكلة تتمثل في عدم توافر الشفافية – حيث أنها تصرفت من دون الحصول على إذن من المستخدمين.

ومن الواضح من رسائل ظهرت على موقع التواصل الاجتماعي المنافس “تويتر” أن هذه الخطوة ضايقت البعض.

وكتبت جوسلين أروندل من بريطانيا على حسابها على موقع تويتر “ربما كان التنبيه قبل القيام بذلك أمرا جيدا”.

ووصف مستخدم آخر على موقع تويتر هذه الخطوة بأنها “تصرف آخر سيء من فسيبوك”.

وكانت الرسائل الداعمة لهذا التحرك من جانب فيسبوك قليلة للغاية.

ويمكن للمستخدمين الراغبين في تغيير ذلك النقر على “معلومات” في الملف الخاص بالمستخدم، ثم النقر على رابط “تعديل” الخاص بمعلومات التواصل.

المصدر: BBC Arabic

الخميس 28 يونيو 2012 23:46
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

غوغل تتأهب لإطلاق حاسوبها اللوحي الأول

«غالاكسي بلاير 4» من «سامسونغ».. ينافس «آي بود تاتش»

Related posts
Your comment?
Leave a Reply