بلاغ حول أشغال المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان ليوم 15 غشت 2012

qadaya 0 respond

توصلت قضايا مراكش ببلاغ للرأي العام حول أشغال المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان صادر عن اجتماعه الدوري العادي يوم السبت 15غشت 2012 جاء فيه:

1.     وقف المكتب المركزي عند نجاح اليوم النضالي الذي دعا له المجلس الوطني لدعم حركة 20 فبراير يوم 11 غشت والذي تجلى في التجاوب الكبير مع الدعوة للاحتجاج وفي الاهتمام الذي حظي به من طرف العديد من المنابر الصحفية وطنية ودولية، ودعا المكتب المركزي الجميع إلى المشاركة في اليوم النضالي المقبل المقرر يوم 26 غشت لتأكيد الاستمرار في النضال ضد الاستبداد والفساد وضد الانتهاكات المتواصلة للحقوق والحريات والمطالبة بإطلاق سراح معتقلي حركة 20 فبراير وكافة المعتقلين السياسيين.

2.     استنكر المكتب المركزي بشدة القمع العنيف الذي واجهت به السلطة الوقفة الاحتجاجية السلمية لحركة 20 فبراير بمكناس بمناسبة اليوم النضالي الوطني ل 11 غشت، والاعتداء الشنيع للقوات العمومية على عدد من المشاركين فيها الذين تعرضوا لضرب هستيري. كما استنكر المنع التعسفي للوقفة التي كانت تعتزم حركة 20 فبراير تنظيمها في تطوان واعتقال 5 نشطاء والاعتداء الشديد عليهم قبل إطلاق سراحهم.

3.     تداول المكتب المركزي باستنكار حول الاعتداء الشنيع الذي كان ضحيته الصحافي علي المرابط في تطوان، من طرف أشخاص حاملين لأجهزة التواصل اللاسلكي وأمام أعين مسؤول أمني، معتبرا هذا الاعتداء شكلا جديدا من أشكال التهديد والتضييق والانتقام من الصحافي علي المرابط الذي حكم بالمنع من ممارسة الصحافة مدة 10 سنوات. كما استنكر العنف الشديد لرجال الأمن على مصور جريدة المساء بتطوان  أحمد معتكف والإجهاز على آلة التصوير الباهظة الثمن التي كانت بين يديه رغم تصريحه لهم بمهنته وارتدائه للباس يشير إلى انتمائه للصحافة.

4.     كما تداول المكتب المركزي في عدد من القضايا تتعلق بالمحاكمات التي يتتبعها، وأوضاع المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي السابقين والحاليين، من ضمنها :

  • محاكمة معتقلي مسيرة البرنوصي ليوم 22 يوليوز واحتجاج دفاعهم على منع الحضور من ولوج قاعة المحكمة وانسحابه مطالبا باحترام علنية الجلسة؛
  • الأحكام غير العادلة  الصادرة عن المحكمة الابتدائية بعين السبع يوم 13 غشت 2012 ضد ثلاثة مناضلين كانوا قد اعتقلوا يوم 24 يوليوز في الوقفة التضامنية التي نظمت أمام المحكمة خلال تقديم معتقلي مسيرة البرنوصي؛
  • الأحكام الجائرة الصادرة عن محكمة الاستئناف بورزازات يوم الخميس 9 غشت، بما مجموعه عشر سنوات سجنا نافذة في حق خمسة من معتقلي ما بات يعرف بأحداث إميضير (منجم الفضة بتينغير) بينما تجاوز اعتصام سكان هذه المنطقة أكثر من سنة مطالبين بالحق في العيش الكريم دون أن يتم الاهتمام بمطالبهم،
  • محاكمة مناضلي الاتحاد الوطني لطلبة المغرب ال 13 الذين  يوجد 10 منهم في حالة اعتقال والتي تأجلت يوم 6 غشت إلى 27 منه.
  • الوضعية الصحية المتدهورة للمعتقل عبد الحليم البقالي نتيجة الإضراب عن الطعام الذي خاضه للمطالبة بحقوقه كمعتقل سياسي والذي يتطلب رعاية طبية خاصة؛
  • الجلسة الثانية لمحاكمة المقاوم ابراهيم النوحي أمام المحكمة العسكرية بالرباط يوم 13 غشت، والذي تؤازره الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أمام القضاء، والمتابع بحيازة أسلحة وذخيرة، بينما يتعلق الأمر بإنشائه لمتحف حول المقاومة في منطقة طاطا التي ينتمي إليها ويقطن بها، والذي سبق أن دعمته السلطات المحلية وزاره مسؤولون محليون تشجيعا لمبادرته؛
  • مغادرة المعتقل السياسي عبد الوهاب النابت للسجن المركزي بالقنيطرة يوم الأحد 5 غشت والذي كان مسؤولون من المكتب المركزي في استقباله؛
  • الحكم القاسي الصادر ضد الشاب آدم الزوراري المتهم بصنع صاروخ ورادار وحرمانه من الحق في اجتياز امتحان الباكالوريا؛
  • وضعية معتقلي اكديم إزيك المحرومين من حريتهم تعسفا وفي انتهاك سافر للقانون، بعدما قضوا ما يقرب من سنتين دون محاكمة، من ضمنهم نشطاء حقوقيون.
  • مخلفات التعذيب وسوء المعاملة إبان الاعتقال لعدد من المعتقلين السياسيين الذين غادروا السجن، وخاصة منهم معتقلي حركة 20 فبراير والحركات الاحتجاجية والتي لم تأمر المحكمة بفتح تحقيق حولها رغم تصريح المعتقلين بها أمامها، مما يشكل انتهاكا صارخا لمعايير المحاكمة العادلة، ويطالب المكتب المركزي بفتح تحقيق بشأنها وتحديد المسؤوليات ومساءلة الجناة وجبر أضرار الضحايا.
  • الحكم الاستئنافي الصادر في حق معتقلي الحي الصفيحي سهب القايد بسلا بسبب مطالبتهم الدولة بتنفيذ التزاماتها الصادر بخصوصها المرسوم رقم 2.03.244 بتاريخ 30 ابريل 2003  بالجريدة الرسمية في موضوع تجهيز الحي الصفيحي سهب القايد وإعادة إيواء ساكنته بعين المكان. وإذ يهنئ المكتب المركزي المعتقلين اللذين قضيا المدة المحكوم بها عليهما على استرجاع حريتهما، فهو يندد بالمحاكمة الجائرة في الموضوع والتي كان ضحيتها خمسة من نشطاء الحركة الاحتجاجية لحي سهب القايد.  

5.     وتابع المكتب المركزي عددا من الحركات الاحتجاجية والمطلبية ذات الصلة بحقوق الإنسان منها  :

  • القمع العنيف للحركة الاحتجاجية التلاميذية بفاس والتي نظمت في إطار حركة واسعة للتلاميذ يوم 11 غشت في العديد من المدن المغربية، من أجل تغيير النظام التعليمي بما يضمن تعليما جيدا ومجانيا ويحترم حق الجميع في ولوجه دون تمييز؛
  • عدد من الاحتجاجات الاجتماعية قطاعية وجهوية خاصة في المناطق القروية؛
  • انطلاق عريضة للتوقيع تطالب بجعل حد للطقوس المخزنية المهينة والماسة بالكرامة والمتناقضة مع قيم المواطنة وحقوق الإنسان؛
  • احتجاج عائلات المغاربة المعتقلين بالسجون العراقية والمحكومين بالإعدام والمهددين بتنفيذه، ؛ وتلقى المكتب المركزي بارتياح ما صرح به سفير العراق بالرباط بعدم وجود اسم المغربي “إعلوشن” ضمن من صادقت رئاسة الدولة العراقية على إعدامهم، مثمنا مبادرة الائتلاف المغربي ضد عقوبة الإعدام لصالح هؤلاء المعتقلين المهددين بالقتل، ومطالبا وزير الخارجية المغربي بالضغط من أجل إنقاذ من تبقى من المغاربة في هذه الوضعية.

6.     وبخصوص وفاة السيدة السعدية الحميدي (27 سنة) بجماعة تزارت إقليم الحوز، يوم 6 غشت،  بسبب عدم توفر سيارة الإسعاف لنقلها لمستشفى الولادة، ووفاة سيدة أخرى بوزان بعد وضهعا حسب ما توفر من معلومات، وتبعا لذلك، فقد توقف المكتب المركزي، بانشغال كبير، عند تواتر مآسي النساء اللواتي يلدن في ظروف مهينة ومنهن من يتوفين نتيجة لذلك، وهو ما يستوجب إيلاء هذه القضية الاهتمام الضروري وفتح تحقيق قضائي للوقوف على الأسباب وتحديد المسؤوليات واتخاذ المتعين ووضع سياسة للصحة الإنجابية تجعل حدا لمثل هذه الفواجع إنقاذا للنساء وحماية للحق في الحياة والحق في الكرامة الإنسانية.

7.     وتوصل المكتب المركزي بتقارير جديدة من فروع الجمعية بالشرق حول المزيد من الانتهاكات الخطيرة ضد المهاجرين القادمين من جنوب الصحراء، خاصة بإقليم الناظور وعلى الحدود الجزائرية وقد سبق للمكتب المركزي أن راسل وزير الخارجية الجزائري في الموضوع.

8.     واطلع المكتب المركزي على حالات جديدة خاصة  في إقليم اشتوكة أيت باها وجهة الغرب، للعمال والعاملات ضحايا حوادث خطيرة بسبب ظروف النقل المتدهورة والتي، بالإضافة إلى تهديدها لحياتهم، تنتهك كرامتهم وإنسانيتهم، وتشكل أحد الأوجه البشعة للانتهاكات الكثيرة لحقوق العمال والعاملات في القطاع الخاص.

9.     وتابع المكتب المركزي قرار السلطات بالجهة الشرقية بمنع عدد من المواطنين من التواجد بالمساجد خلال الأيام الأخيرة من شهر رمضان، معتبرا أن هذا القرار انتهاك لإحدى الحريات الفردية التي ما فتئت الجمعية تطالب باحترامها، بحكم تضييقه على حق ممارسة الشعائر الدينية التي يجب أن تكفل للجميع دون تمييز بسبب الدين أو اللون أو الجنس أو الرأي السياسي أو غيره.

10.                       وتداول المكتب المركزي حول ما نشرته بعض الصحف من وقوف بعض المستشارين الجماعيين على معلومة تفيد أن المدرسة الأمريكية تستفيد من 22 ألف متر مربع الذي تتواجد به بنايتها بأكدال بالرباط مقابل درهم رمزي سنويا، مطالبا السلطات بإعمال الحق في المعلومة والكشف عن الملابسات المحيطة بهذا الملف وشروط استفادة هذه الهيأة من استغلال الأرض الذي تقيم عليها ووضع حد لنهب ثروات البلاد تحت أي غطاء.

11.                       وناقش المكتب المركزي استعدادات الحكومة لتمكين عبد الكريم مطيع، المحكوم غيابيا في قضية اغتيال الشهيد عمر بن جلون، والمقيم حاليا بالجزائر، من العودة إلى المغرب وإسقاط العقوبة عنه بمبرر التقادم، ويذكر المكتب المركزي أن الجريمة السياسية لا تتقادم، مطالبا بإعادة محاكمته في حالة دخوله للمغرب محاكمة عادلة لكشف الحقيقة كاملة بشأن هذه القضية ومساءلة كافة المتورطين بشكل مباشر أو غير مباشر في جريمة اغتيال الشهيد عمر بن جلون.

12.                       تابع المكتب المركزي بعض مستجدات الساحة النسائية في المنطقة المغاربية من ضمنها الحركة النضالية للنساء في تونس وتخليدهن لليوم الوطني للمرأة التونسية في مواجهة محاولات التراجع عن مكاسبهن وتوظيف الدين لتسييد ثقافة العنف المناهضة للمساواة وحرية المرأة، مستنكرا موقف المسؤول الليبي السابق  المصطفى عبد الجليل الذي اتخذ قرارا تسلطيا بمنع مقدمة حفل تسليم السلطة من القيام بعملها بسبب عدم ارتدائها للحجاب، واحتجاج الحركة النسائية على التصريحات المهينة للنساء التي صدرت من رئيس الحكومة المغربية على قناة الجزيرة، والتي تكرس الصورة النمطية والمتجاوزة للمجتمع اتجاه المرأة.

13.                       وبخصوص قضايا الشعوب:

  • ناقش المكتب المركزي التقرير الذي توصل به من سفارة دولة البحرين حول نتائج لجنة متابعة تنفيذ التوصيات الخاصة بمعالجة  الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالبحرين، وقرر الرد عليه لمطالبة دولة البحرين بإطلاق سراح المدافعين عن حقوق الإنسان وكافة المعتقلين السياسيين وتمكين الشعب البحريني من حقه في تقرير المصير؛
  • وأدان قرار محكمة إسرائيلية بالحكم على أحد المتورطين في قتل نساء فلسطينيات ــ حسب تقرير القاضي كولدستون ــ ب45 يوما من الأعمال “للصالح العام”، مما يشكل استهتارا بالعدالة وانتهاكا لكرامة الإنسان الفلسطيني.

14.                       وفي الختام تطرق المكتب المركزي للحوار الذي أجراه الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان مع جريدة الاتـحاد الاشتراكي والمنشور في عددها الصادر يوم  11 غشت 2012 ، والذي تبين من خلاله استمرار المجلس في تنصيب نفسه مكلفا بالدعاية السياسية للدولة والرد على الجمعية المغربية لحقوق الإنسان عوض أن يقوم بدوره المفترض في مراقبة السياسات العمومية للدولة وتنبيه هذه الأخيرة كلما حادت عن التزاماتها في  مجال حقوق الإنسان والاهتمام بما ترصده الحركة الحقوقية. وسيصدر المكتب المركزي توضيحا في الموضوع.

15.                       وفي الشق المتعلق بأنشطة الجمعية، النضالية والتنظيمية، انكب المكتب المركزي على :

  • متابعة الإعداد للندوة حول التنظيم المقررة يوم 8 شتنبر 2012.
  • مواصلة التهيئ للمخيم الحقوقي المخصص للشباب بوجدة ما بين 23 و31 غشت 2012، بعد وقوفه على نجاح المخيمات الحقوقية الثلاثة الخاصة باليافعات واليافعين صديقات وأصدقاء الجمعية والمنظمة بكل من سلا وعين اللوح وأوريكا ما بين 09 و20 يوليوز 2012.
  • متابعة الإعداد لمشاركة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في حفل الإنسانية بباريس أيام 14 و15 و16 شتنبر 2012.
  • الإعداد لعدد من الندوات الجهوية والموضوعاتية خلال شهر شتنبر 2012.

المكتب المركزي

الرباط في 15 غشت 2012

 

الأحد 19 أغسطس 2012 16:26
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

استفحال ظاهرة السرقة بحي باب دكالة بمراكش امام باعة الفواكه ولا من يحرك ساكنا

أزمة مجلس بلدية وزان فوق مكتب وزير الداخلية

Related posts
Your comment?
Leave a Reply