بوليف: الحريات الفردية حرية مطلقة في المجمل لكن لها تبعات …مرتبطة بالمجتمع

qadaya 0 respond
فضاء الدعم المدرسي

Boulif

الدكتور محمد نجيب بوليف

يمكن للإنسان في ظل هذه العشر الأواخر من رمضان إلا أن يحمد الله عز وجل على نعمه التي لا تحصى ، وعلى أن أَمَدَّ في عمرنا إلى أن صمنا هذا الشهر الكريم، وقمنا بما تيسر من العبادات والصالحات …

ولا يمكن للإنسان  إلا أن يحمد الله عز وجل على الأمن والأمان الذي يحظى به بلدنا…الذي أصبح قبلة لإخواننا المتصارعين في دول شقيقة أخرى لإجراء الصلح والاتفاق على مسلسل للسلام…

ولا يمكن للإنسان إلا أن يحمد الله عز وجل على ما يحققه بلدنا هذه السنة في مجال النمو وفي مجال التوازنات الماكرو اقتصادية، وفي مجال التغطية الاجتماعية والرفع من الأجر الأدنى SMIGوالعمل بالتعويض عن فقدان الشغل…إلخ.

لكن، لا يمكن للإنسان في المقابل إلا أن يتأسف على بعض المشوشين على هذه الإنجازات باعتراض سبيل شخص شاذ هنا، ولابسات لتنورة…هناك …كما يأسف للتهافت الكبير الذي يبديه العديدون داخليا وخارجيا للترويج لهذه الانزلاقات…وكأنها تيار جارف أو أعمال مدبرة تقف وراءها جهات وهيئات معنية…

نعم هي أعمال فردية كانت تقع دائما في المغرب، ولا شك أنها ستقع أيضا…باعتبارها تصرفا نشازا، تعبيرا عن رأي خاص، في فترة خاصة، ولربما ردا على استفزاز خاص… وهذه الأعمال سواء كانت استفزازية أو ردود أفعال لا يمكن قبولها، لكن أولئك المشوشون يريدون تشويه سمعة البلد، باسم الدفاع عن الحريات الفردية …

وهكذا رأينا كيف تعبأت الجرائد والصحف والمواقع الالكترونية وبعض الجمعيات …إلخ لنشر ذلك بطريقة ذكية، من يطلع عليها يظن أن المغرب هو “ذلك “..ما يقع …والحقيقة، عكس ذلك …

ولو كان همهم- حقيقة-  الدفاع عن الحريات الفردية – دون خلفيات – لدافعوا عن المحجبات الممنوعات من العمل مثلا، ولدافعوا عن حق “الأمازيغية” المعروفة التي نشرت  عقد زواج عرفي مع ناشط أمازيغي ( وكلاهما من المدافعين على الحريات الفردية …يا حسرة) تم بمباركة إله…لا نعرفه،  ولدافعوا عن أمور أخرى …لا تخفى على أحد…

بلدنا يتقدم …والنقائص لا زالت فيه بدون أدنى شك …لكن على المشككين في ذلك أن يعوا جيدا ما يريدون …هل يريدون لبلدهم الخير أم يريدون أن يكون البلد خادما لمصالحهم الضيقة فقط…فئوية كانت أم إيديولوجية… ولما لا يتحقق هدفهم، يصبح البلد بأكمله عرضة للتشهير بأعمال فردية شاذة.

الحريات الفردية أصل متكامل، لا يتجزأ بتجزء مرتكبه أو إيديولوجية صاحبه…

ونحن نؤمن بأصل الحريات الفردية المرتبط أصلا بالمعتقد …فكيف لا نؤمن به في التصرف والمعاملات؟؟؟

ألم يقل الله عز وجل:

“فمن شاء فليؤمن، ومن شاء فليكفر” سورة الكهف 29

ويقول أيضا سبحانه وتعالى:

و”لا إكراه في الدين” البقرة 256

نعم هي حرية مطلقة في المجمل لكن لها تبعات …مرتبطة بالمجتمع… تقيدها وتضبطها القوانين…وفق دستور البلد…

وتحية للجميع

الثلاثاء 14 يوليو 2015 17:21 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.
محمد رفعت الدومي

أم كوزكين علي عبد الناصر!

تحليل المشهد السياسي المغربي الحالي في ضوء الانتخابات البرلمانية ليوم 25 نونبر2011

Related posts
Your comment?
Leave a Reply