تقرير الخارجية الأمريكية يثير قضية تعذيب ثلاثة أشقاء من طرف دركيين بالمركز التابع لجماعة تمصلوحت ضواحي مراكش

qadaya 0 respond

من الأرشيف

صورة من الأرشيف

قضايا مراكش

جاء في تقرير الخارجية الأمريكية بخصوص وضعية حقوق الإنسان بالمغرب لسنة 2015 ، حالة التعذيب التي تعرض لها ثلاثة أشقاء في السنة المنصرمة من طرف دركيين بالمركز التابع لجماعة تمصلوحت ضواحي مراكش والتي فجرها المركز الوطني لحقوق الإنسان بتقديمه شكاية إلى الوكيل العام للملك بمدينة مراكش.
و في ذات السياق كتبت أسبوعية الأيام مقالا تحت عنوان “التقرير الذي رفع المواجهة بين أمريكا والمغرب”، أكد التقرير أن المغرب قطع أشواطا في المصادقة على المواثيق الدولية والبرتوكولات الإختيارية في مجالات حقوق الإنسان، وبالضبط في تجريم و التعذيب، فإنه يؤكد على وجود حالات مورس فيها العنف من أجل انتزاع اعترافات، وعلى هذا المنوال يشير التقرير إلى خلاصات تقرير الفريق الأممي المعني بالإعتقال التعسفي الذي زار المغرب سابقا، والذي أكد وجود حالات تعسف وتعذيب في حق نشطاء حقوقيين وإسلاميين ومتهمين بجرائم الإرهاب، ومن ذلك الحالتان اللتان وقعتا في فاس وتمصلوحت، حيث أن الأولى اتهم فيها شخص اعتقل بتهمة الإتجار في المخدرات، رجال الأمن بتعذيبه في سجن عين “قادوس”، وذلك بتصفيد يديه وراء ظهره طوال فترة التحقيق، مما أدى إلى فقدانه الوعي، والحالة الثانية حينما اتهمك ثلاثة أشقاء دركيين بتعذيبهم، مما ترتب عنه إرسال لجنة مكونة من 16 أمنيا إلى مركز الدرك والتحقيق في القضية.
إلى ذلك فإن الناشط الحقوقي ورئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان “محمد المديمي” وجه في شهر يناير من السنة المنصرمة شكاية في شأن الأشقاء الثلاث الى كل من الوكيل العام باستئنافية مراكش، والقائد العام للدرك الملكي، على خلفية انتهاك حقوق الانسان بدركية تمصلوحت التابعة لإقليم الحوز.

الجمعة 27 مايو 2016 20:40
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

استفسار عن شكاية بالمجلس الجماعي لمراكش .. تسبب في إغراق تجزئة برادي 2 في الظلام!!

مراكش : العطش يخرج ساكنة دوار رجال احمر للاحتجاج أمام مقر قيادة أكفاي بمؤازرة من المركز الوطني لحقوق الانسان

Related posts
Your comment?
Leave a Reply