دورية الدرك الملكي بملتقى طريق بزو- بني ملال تترصد السائقين بالكاميرا في وضعية غير مرئية

qadaya 0 respond

Bzou

 عبد العالي بجو

إن ما يعرفه ملتقى طريق بزو _ بني ملال وخصوصا المنعرج المؤدي إلى الدائرة الترابية بزو من تجاوزات لدورية الدرك أمر لا يمكن السكوت عنه في زمن الدستور الجديد والمفهوم الجديد للسلطة الذي دشنه جلالة الملك محمد السادس _ تقول مصادر مطلعة لجريدة ” قضايا مراكش ” .
فنقطة العبور هذه ،والتي تبتدأ من مراكش عبر قلعة السراغنة وصولا إلى بني ملال مرورا بالدائرة الترابية بزو ، تتصيد فيها دورية الدرك السائقين ، وهي للإشارة تتكون من عنصرين فقط تقول مصادرنا. فعند الوصول إلى محطة الوقود إفريقيا القريبة من ملتقى الطريق المذكور أعلاه ، وبالأخص عند إشارة المرور المحددة في 60 كلم في الساعة ، حيث الأرض منخفضة نسبيا ثم ترتفع شيئا فشيئا ، وبعد النزول بالسيارة تجد الدركي الحامل للكاميرا يترصد السائقين وهو في وضعية غير مرئية للعيان ، ويتصيد سكناتهم وحركاتهم ، مما يشكك في عملية المراقبة برمتها .
وما يشهد على هذا هو أن بعض المخالفات التي سجلت بهذه النقطة من ” المراقبة ” تكتنفها مجموعة من العيوب أولا : تسجيل المخالفة دون كتابة رقم السيارة.
ثانيا : الخطأ في كتابة نوع السيارة . ثالثا : أسماء المحررين للمحضر غير واضحة كما هو مثبت في نسخة منه تتوفر الجريدة عليه.
أما طريقة التعامل مع السائقين فغير مرضية ،وغير مهذبة فهناك من تتم معانقته بالأحضان ،وهناك من يتم التكشير في وجهه والتعامل معه بصرامة زائدة ضاربين بذلك كل قواعد المواطنة الحقة . يشار إلى أنه سبق لرئيس الفريق البرلماني لنقابة الفيدرالية الديمقراطية للشغل محمد دعيدعة أن انتقد في قبة البرلمان أمام وزير النقل والتجهيز عزيز رباح ” ما سماه استمرار بعض الممارسات الغريبة من بعض رجال الدرك أثناء مراقبتهم للطريق ، وهو ما يعكس مشكلا في الثقافة لديهم وليس معضلة في المدونة.” وهو ما يتطلب المزيد من التوعية والتكوين المستمرين في هذا المجال لهذا النوع من أطر الدولة .
يذكر أن منطقة بزو تعرف تهميشا ملحوظا و إقصاء متعمدا وهو ما يشهد عليه أي زائر أو سائح لها ، فالسكون هو سيد الموقف في هذا النوع من المدن السفلى _ على حد تعبير الشاعرعبد الله راجع ، إنها إحدى مناطق المغرب غير النافع الذي تتحرك فيه دورة الزمن على دقات الساعة الرملية، فأغلبية ساكنتها تعتمد على الزراعة المعاشية وعلى الرعي ، وعلى انتظار قطرات المطر التي قد تأتي أو لا تأتي .

السبت 13 فبراير 2016 19:13
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

مناشدة عامل دار الضمانة من أجل تقريب دار الطالبة من إعدادية قرية الزواقين

الشيرا تقود منتخبا بجماعة سيدي رضوان بإقليم وزان إلى السجن

Related posts
Your comment?
Leave a Reply