شكايات كيدية تحول صاحب شركة للخدمات بمراكش إلى “نصاب خطير” وصحف إلكترونية تتلقف الخبر

qadaya 0 respond

قضايا مراكش-
ساكنة أحياء المارستان والجبيلات بمنطقة سيدي يوسف بن علي تساند الرجل الذي اتهمه صحفيون بالنصاب الخطير، إنه عرفة طام طام ذلك الرجل المثالي الطموح الذي لامس السبعين سنة، وكله حيوية ونشاط يسدي خدماته للمعوزين والمحتاجين منذ أن عرفته ساكنة سيدي يوسف بن علي بمراكش، كان عرفة طام طام الرجل الذي لا يرتد طرفه ولا يستسلم للنوم حتى يتأكد من أن جيرانه غير محتاجين لخدماته.
ارتأى طام طام تقنين إسداء خدماته حيث كان يطوف أبواب الفنادق والمحلات التجارية والشركات ليحصل على شغل لشاب أو شابة سئموا التنقل بين ردهات الفنادق والمطاعم والشركات للبحث عن عمل، فأسس طام طام شركة محدودة المسؤولية لإعطاء الصبغة القانونية لخدماته، وحصل على السجل التجاري من المحكمة التجارية كما تم تسجيل شركته الخدماتية بصفة قانونية بالضريبة المهنية كي تكون خدماته شفافة وواضحة، وبدأ يسدي خدماته المرتبطة بالقطاع الخاص بكل مسؤولية وفي إطار القانون أزيد من 5 سنوات.
لكن تجري الرياح بما لا تشتهيه السفن، كان يوم 17 مارس المنصرم نقطة تحول في حياة طام طام حيث سقط مريضا وغادر مقر شركته إلى المستشفى ليخضع لعملية جراحية مستعجلة، لم يترك طام طام من يعوضه بمقر الشركة لكونه المسؤول المباشر عنها، فزارت 3 زبونات مقر الشركة لتجدها مغلقة ومعلق بواجهتها مقر الشركة مغلق، صاحبها بالمستشفى،ثارت ثورة الزبونات فتوجهن إلى الشرطة القضائية لتسجيل شكاية بالنصب والاحتيال، بالرغم من كون الشركة قد سلمت الزبونات وصولات بتسلم أتعاب الملف، تقول مصادرنا، فتلقف صحفيون الخبر المثير، وعنونوا خبرهم بنصاب خطير يستدرج المواطنين ويعدهم بالعمل في سلك الأمن والجندية، فوضع أمن الدائرة التاسعة يده على طام طام ، ليتم نشر خبر آخر النصاب الخطير مبحوث عنه من طرف العشرات، الشيء الذي تفنده وثائق توصلت قضايا مراكش بنسخ منها وتنازلات من الزبونات الثلاث عن الشكاية الكيدية، وتبين أنه هناك أيادي حاقدة كانت تنتظر غياب طام طام عن مقر شركته، لتكيد له كيدا وتزج به في السجن.
حقد دفين وتكالب خلق من طام طام نصابا خطيرا يستدرج ضحاياه، فتم إيقافه بتهمة النصب والاحتيال وأرفقت الشرطة القضائية ملف الاعتقال بأرشيف الشركة المكون من عشرات السير الذاتية، حجزتها الشرطة القضائية من مقر شركة طام طام،والتي تعود لزبناء وزبونات طام طام كان هو السبب المباشر في تشغيلهم بالقطاع الخاص، يقول أحمد.
ولنا ثقة تامة في القضاء النزيه الذي سيتحقق من كيد الكائدين ، يضيف جيران طام طام، وينصف صديق الجميع، المشرف على السبعين سنة والذي أجرى عملية جراحية تقتضي خلوده للراحة بين أفراد أسرته وجيرانه الذين افتقدوه.
وبلغنا في الجريدة أن تجمعات كبيرة وجحافل من النساء والرجال من مختلف الأعمار سارعت إلى مقر شركة طام طام للتوقيع على عرائض تشهد بذماتة أخلاقه ، وبارتياح الجميع لخدماته الجليلة التي جعلت منه الرجل المحبوب بأحياء الجبيلات والمارستان بسيدي يوسف بن علي بمراكش.

الجمعة 21 أبريل 2017 10:44
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

جهة مراكش أسفي تحصد ستة جوائز في مسابقة جودة زيت الزيتون

اغتصاب قاصر بدوار مولاي جعفر بالشويطر ضواحي مراكش

Related posts
Your comment?
Leave a Reply