عاجل – تلميذ يعتدي على أستاذ أثناء مراقبة الامتحانات بإعدادية حمان الفطواكي بسيدي يوسف بن علي

qadaya 4 تعليقات
فضاء الدعم المدرسي

prof_opقضايا مراكش -اعتدى تلميذ على الساعة الثانية والنصف من زوال اليوم الجمعة 24 يناير 2014 بالضرب والركل والرفس على أستاذ لمادة التكنولوجيا الصناعية أثناء قيام هذا الأخير بواجبه في مراقبة الامتحانات بالثانوية الإعدادية حمان الفطواكي بسيدي يوسف بن علي بمراكش، الشي الذي استدعى نقل الأستاذ على وجه السرعة إلى غرفة الإنعاش في حالة إغماء.

وتقول مصادرنا أنه قد تم اعتقال التلميذ من طرف الشرطة القضائية لتقديمه إلى العدالة لتقول كلمتها في حقه.

ويجيء هذا الاعتداء بعد سلسلة من الاعتداءات على رجال ونساء التعليم بنيابة التربية الوطنية والتكوين المهني بمراكش في غياب الأمن الخاص المدرسي.

الجمعة 24 يناير 2014 18:41 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

رئيس جامعة القاضي عياض يبحث عن كاتب عام جديد

المجتمع المدني يتساءل حول مآل مشاريع المرافق الاجتماعية بمنطقة الازدهار مراكش

Related posts
4 تعليقات to “عاجل – تلميذ يعتدي على أستاذ أثناء مراقبة الامتحانات بإعدادية حمان الفطواكي بسيدي يوسف بن علي”
  1. اشهد ان لا اقول الا الحق :التعليم المغربي دون المستوى و ذلك بفضل القائمين و الموكول اليهم السهر على تنفيذ و اجرات ( اجرءت ) الفعل التربوي

  2. طريقة تدبير الامتحان الموحد المحلي بالنسبة للثالثة اعدادي خطء تربوي فادح ;ويتجلى هذا في اجراء امتحانات المواد الادبية في اليوم الاول مما جعل التلاميذ يشعرون بالارهاق النفسي قبل التربوي ; بالاضافة الى ان اختبار مادة الرياضيات لا يجب ان يجرى بعد الزوال بل صباحا ; وقد استنكر التلاميذ و الاساتذة و الاداريون هذه المذكرة المنظمة للامتحانات .

  3. # 25/01/2014 at 14:57

    أيها السادة الأفاضل، إن إسقاط “قيمة رجل التربية” هو إسقاط لكل القيم الإيجابية في المجتمع؛ هو إسقاط لقيمة الأسرة، وقيمة العلم والثقافة، وقيمة الكلمة الصادقة
    إن إسقاط “هبة رجل التعليم” في قسمه وفي محيطه؛ هو إسقاط لهبة الأب في البيت، وهبة رجل السلطة في الشارع، وهبة الخطيب في المسجد
    إن إسقاط صورة الأستاذ وتراجع مكانته وتقهقر مهمته التربوية، سيحصد المجتمع بكامله نتائجَه الوخيمة، بانتشار الظواهر السلبية وتفاقم العنف والكراهية، مما نشهد بوادره اليوم بين جحافل المراهقين على نطاق واسع

  4. # 25/01/2014 at 00:12

    و الله ان شر البية ما يضحك. هل تريدون القول ان العنف بالمدارس سببه غياب الحراس الخواص ام انه خليط من الاسباب العميقة؟
    ما بهكذا تحلون المشاكل. اولا اذا كان هناك عنف بالمدراس فهو مؤشر على تدبير علائقي غير صحيح تماما كما يحصل بالبيوت. عندما تنعدم لغة الحوار تبدا لغة العصا. من كل الاطراف

Leave a Reply