قضية الشريط الصوتي / الفضيحة بنيابة التعليم بوزان تراوح مكانها!

qadaya 0 respond

centre_sidi_redouane
وزان : محمد حمضي
في الأسبوع الأخير لشهر أكتوبر الماضي ، هز شريط صوتي تناقلته العديد من المواقع الإلكترونية ، وتعرضت لمضمونه جرائد وطنية ،(هز) أركان المدرسة العمومية بإقليم وزان ، وخدش كرامة الشغيلة التعليمية ، لخطورة ما حمله من كلام منسوب لمدير مجموعة مدرسية ( ابتزاز حارس ليلي ، التصرف غير القانوني في مواد المطعم المدرسي ) .
من تداعيات هذه القضية كما تابعت ذلك الجريدة ، احتماء الحارس الليلي ( ع – ع ) المفصول من عمله بالعدالة من أجل إنصافه ، حيث من بين ما نقرأ في شكواه التي عرضها على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بوزان بتاريخ 17 نونبر 2015 ” وأنه طيلة مدة العمل كان يتم ابتزازه من طرف المشتكى به …..وأن المشتكى به كان يخصم له هذه المبالغ كمقابل لتشغيله ……وأن كل هذه الأفعال ثابتة بمقتضى اعترافات صادرة عن المدير المشتكى به في القرص المدمج المرفق صحبته ” .
ولأن الشكوى تحتاج إلى إجراء بحث دقيق في الموضوع ، فقد تمت إحالتها في حينه على الضابطة القضائية التابعة للدرك الملكي بسيدي رضوان ، التي استمعت للطرفين كما أفاد بذلك الجريدة مصدر موثوق ، ولكن وحسب نفس هذا المصدر فإن التقرير الحامل لنتائج البحث ، ظل يراوح مكانه إلى اليوم بإدارة الدرك الملكي بسيدي رضوان ، وهو بالمناسبة نفس التعثر الذي تعرفه شكوى تتعلق بقضية أخرى، سبق ورفعتها المواطنة ( ف – ز ) ضد نفس المشتكى به ، بتاريخ 29 شتنبر 2015 ، ادعت فيها استعمال ” يده بخنقي بصفته مدير مؤسسة تعليمية وذلك أثناء دخولي إلى حجرة دراسية حيث كنت أود الحصول على لوازم وكتب مدرسية الخاصة بأبنائي …..” .
الرأي العام الحقوقي الذي يتطلع لمتابعة أطوار قضية الحارس الليلي حين عرضها على العدالة ، لما تحمله بين ثناياها من تفاصيل نسجت حولها حكايات مثيرة ، وحدها الشرطة العلمية صاحبة الخبرة باستطاعتها فك لغز صوت الشخص الرئيسي المسموع بالشريط الصوتي ( التصرف غير القانوني في مواد المطعم المدرسي وابتزاز حارس ليلي ) ، يلتمس من السيد وكيل الملك اصدار تعليماته للضابطة القضائية المعنية ، من أجل التسريع بوضع الملف فوق مكتبه .

الثلاثاء 1 مارس 2016 00:23
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

الاستاذ محمد العربي النبري :أزاول مهمتي … وأجرتي موقوفة منذ يناير 2015

لأول مرة في المغرب: مركز للنداء للتبليغ عن المخالفات المرتكبة من طرف حافلات النقل العمومي للمسافرين

Related posts
Your comment?
Leave a Reply