“كلنا مي فتيحة “صفحة تضامنية مع المرأة المسنة ضحية “قايد القنيطرة”

qadaya 0 respond
فضاء الدعم المدرسي

خطير ….بالفيديو.. فتيحة بائعة البغرير التي أضرمت النار في نفسها بسبب الحكرة .. ومخزني يتفرج

قضايا مراكش
بسوق ولاد امبارك بمدينة القنيطرة، عمدت “مي فتيحة” على إحراق نفسها بالاستعانة بال”ديليو” لتغادر الحياة متأثرة بحروق من الدرجة الثالثة في مستشفى ابن رشد بالدار البيضاء.
وكانت “مي فتيحة” قد أقدمت على إحراق نفسها بعدما حجزت القوات المساعدة ، التابعة للمقاطعة السادسة بالقنيطرة، سلعتها المتواضعة جدا التي تعتاش منها هي وبنتها الوحيدة في غياب معيل يكفيها شر “التعنيف والحكرة ” التي تتعرض لهما يوميا من طرف رجال السلطة المحلية.
قصدت “مي فتيحة” قايد المقاطعة الذي يمثل “المخزن” ولا يعلا على قراراته في نظرها من أجل استرجاع بضاعتها لكن تصرفاته و “حكرته” وازدرائه لها جعلها تفقد الأمل بعد خسارة طبق البغرير الذي أبدعت تهييئه أناملها قبل بزوغ الفجر من أجل العودة إلى بيتها، بعد يوم  مضن ل “بيع وشراء” ، بدريهمات معدودة وكلمة “الله يعطيك الصحة” ترن في أذنيها وتزيدها إصرارا على مواجهة الحياة لإرضاء زبنائها.
مباشرة بعد الحادث الأليم، الذي كان يتفرج على مجرياته أحد “المخازنية” دون إثارة ذرة من الشفقة في نفسه، بحسب فيديو يتداوله نشطاء بالأنترنيت، أطلق الفايسبوكيون حملة تضامنية عبر إنشاء صفحة “كلنا مي فتيحة” من أجل تحريك الرأي العام وإنصاف روح الفقيدة وبنتها الوحيدة وفضح من أوكلت لهم مسؤولية الحفاظ على الأمن العام وحماية أرواح المواطنين.
وتساءل بعضهم متى سينعم المواطن المغربي بالحق في العيش الكريم وحماية حياته وشرفه من بطش “قايد” يتوفر على سلط تجعله، يضرب، يسب ،يشتم يتسلم الرشوة ،يرعى البناء العشوائي ويهتك الشرف دون حسيب أو رقيب؟

السبت 16 أبريل 2016 11:47 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

الأساتذة المتدربون ينفون ما راج بالمواقع الإعلامية في شأن الحل النهائي لملفهم

الصحافة المغربية هل من جديد… هل هي تحدت الصعاب… أم مازالت تعاني؟

Related posts
Your comment?
Leave a Reply