مراكش : الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب تسائل المسؤولين حول تهجير فتيات من المغرب إلى السعودية وتشغيلهن في ظروف لا إنسانية

qadaya 0 respond

راسلت الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الانسان بالمغرب، صباح اليوم الإثنين 20 ماي 2013، كلا من رئيس الحكومة، وزير الخارجية ووزير العدل والحريات، والوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش، و طالبت منهم إعمال القوانين والتشريعات التي تربط بين المغرب والسعودية، خاصة فيما يتعلق بنقل العمالة المغربية إلى الخارج. وكيف تم تهجير مجموعة من الفتيات من المغرب، خاصة من مراكش إلى السعودية خارج القنوات الرسمية المختصة، وكيف اشتغلن في ظروف غير إنسانية، وعانين من التعنيف والتجويع وحياة العبودية لدى العديد من الأسر السعوديات.

كما طالبت الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، من الجهات الحكومية والقضاء المغربي، إجراء تحقيقات، بواسطة الحكومة السعودية، في ظروف تشغيل هؤلاء الفتيات، وكذا مساءلة بعض الجهات الرسمية من مؤسسة الأمن وإدارة مطار المدينة المنورة و جدة وشركة الطيران، حول ظروف ترحيل إحدى الفتيات بواسطة طائرة عادية، رغم أن وضعها الصحي لا يسمح لها بالتنقل، ورغم أنها لم تستكمل بعد علاجها.

وطالبت الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، من الجهات المختصة فتح بحث قضائي عن احتمال وجود شبكة، بمراكش، تقوم باستغلال الأوضاع الإجتماعية لفتيات مراكشيات، وتهجيرهن للعمل في ظروف غير إنسانية لدى عائلات في المملكة العربية السعودية.

تجدون رفقة نسخة من الشكاية التي تقدمت بها الجمعية إلى الوكيل العام بمحكمة الإستئناف بمراكش.

مراكش: في 20 ماي 2013

 

الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب

 

إلى السيد الوكيل العام بمراكش

تحية تقدير واحترام وبعد

الموضوع: في شأن عملية تهجير فتيات من مراكش إلى السعودية، وتشغيلهن خارج القنوات الرسمية و في ظروف غير إنسانية.

 

السيد الوكيل العام، يشرفنا في الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب،أن نتقدم أمامكم بشكايتنا هذه، ونلتمس منكم، بكل احترام وتقدير، أن تعطوا تعليماتكم للضابطة القضائية المختصة، من أجل إجراء أبحاثها وتحرياتها في شأن عملية تهجير فتيات من مدينة مراكش إلى السعودية، وتشغيلهن خارج القنوات الرسمية لانتقال العمالة من المغرب إلى الخارج، وفي ظروف لا إنسانية.

السيد الوكيل العام، لقد توصلت الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، بشكاية وطلب مؤازرة من قبل ثلاث فتيات، عزيزة، بهيجة وإكرام (تجدون طيه نسخا من طلبات المؤازرة معززة بجميع المعلومات)، يطلبن من خلالها إجراء تحقيق في حالاتهن.

وحسب المعلومات والمعطيات التي استقتها الجمعية من المشتكيات، فقد عرض عليهن الهجرة إلى المملكة العربية السعودية من قبل شخص يدعى “الحاج مصطفى”، والقاطن بحي المحاميد بمقاطعة المنارة، وأعد جميع الوثائق اللازمة قصد إعداد “الفيزا” وبعد ذلك، أقل الفتيات الثلاثة بواسطة سيارته إلى مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، عبر رحلتين مابين شهري أبريل وماي من سنة 2012، الأولى سافرت خلالها المسماة “إكرام سقيربو”، والثانية الشقيقتين بهيجة الباز وعزيزة  الباز.

وبحسب عزيزة، فقد وعدها الوسيط بالعمل بأحد المستشفيات بالمدينة المنورة، قبل أن تجد نفسها خادمة في العديد من المنازل تعود لملكيتها لشخص واحد بالسعودية، هو أحد رجالات الأعمال حيث كانت تتنقل في الأسبوع الواحد من المدينة المنورة إلى جدة ومكة، في ظروف لا إنسانية. قبل أن تقوم زوجة مشغلها باتهامها بسرقة بعض المجوهرات، قصد تهديدها، وبالتالي ترغم على البقاء. غير أنه تحت إصرارها الشديد ومطالبتها بالرحيل، اضطرت المشغلة إلى الادعاء بأنها وجدت المجوهرات، وبعد ذلك اضطرت عزيزة إلى الهروب من البيت، والاستنجاد برجال الأمن.

السيد الوكيل العام، لقد عانت عزيزة وهي داخل مخفر الشرطة، في فضاءعبارة عن ملجأ به أزيد من 120 فتاة وامرأة مغربية، منهن حوامل ومتزوجات  رفقة أبنائهن، يعانين لشهور قبل حل مشاكلهن مع أزواجهن في محاكم السعودية، من التجويع و غياب النظافة.

السيد الوكيل العام، من خلال المعلومات التي توفرت للجمعية، ومن خلال الاستماع إلى “إكرام” ولأفراد من عائلتها، تبين أنها خلال عملها لدى مشغلها، تعرضت لحادث سقوط من الطابق الثالث، وتم نقلها إلى المستشفى الذي قضت فيه أسبوعين، قبل ترحيلها، بعد أن خضعت للعديد من العمليات الجراحية. وبالرغم من عدم استكمال العلاج، فقد تبين أن مشغلها أراد التخلص منها، وتحايل على إدارة المستشفى التي أخبرها بأنه سينقلها إلى المغرب بواسطة طائرة خاصة، قبل أن تفاجأ بركوبها طائرة عادية رفقة الركاب، وهي فوق كرسي متحرك. وبدون أية وثيقة طبية توثق للعمليات الجراحية التي خضعت لها، والتي يمكن أن تساعدها في مواصلة العلاج بالمغرب.

وبحسب إفادات المشتكية، فإن ربان الطائرة كاد أن ينزل بشكل اضطراري في اقرب مطار، كما أن طبيبة بمطار جدة رفضت أن تصعد المريضة إلى الطائرة بسبب الخطورة التي يشكلها سفرها عبر طائرة عادية إلى المغرب.

السيد الوكيل العام، هناك اتفاقيات في مجال القضاء بين المغرب والسعودية، وهناك قوانين تنظم انتقال العمالة من المغرب إلى الخارج. لذلك نلتمس منكم السيد الوكيل العام، بكل احترام وتقدير أن تأمروا الضابطة القضائية بفتح تحقيق مع الجهات التي وقفت وراء عملية تهجير هؤلاء الفتيات، والظروف غير الإنسانية التي اشتغلن فيها كخادمات في البيوت بالمدينة المنورة ومكة وجدة.

السيد الوكيل العام، إننا نلتمس منكم بكل احترام وتقدير، أعمال القوانين والتشريعات التي تربط بين المملكة المغربية ونظيرتها العربية السعودية، ومطالبة القضاء في المملكة العربية السعودية بفتح تحقيق قضائي مع الأسر والعائلات التي شغلت هؤلاء الفتيات في ظروف غير إنسانية، وتجويعهن وتعريضهن للمخاطر. إضافة إلى التحقيق في ظروف وملابسات ترحيلهن، خاصة إكرام، التي تم ترحيلها من قبل مشغلها، والذي تحايل على إدارة المستشفى مدعيا أنه سينقلها لاستكمال العلاج في المغرب بواسطة طائرة خاصة.

 كما نلتمس منكم  السيد الوكيل العام، فتح تحقيق، بواسطة القضاء السعودي، مع شركة الطيران التي أقلت إكرام إلى المغرب، دون موجب قانون، وكذا مع الجهات المسؤولة بمطاري المدينة المنورة وجدة.

وفي انتظار ذلك، تقبلوا السيد الوكيل العام فائق الاحترام والتقدير.

إمضاء: رئيس الجمعية

عبد الإله طاطوش

الثلاثاء 21 مايو 2013 17:51
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

4 جمعيات سكنية بالمحاميد بمراكش تطالب في بيان لها بفك العزلة عن منطقة أسكجور وتهدد بوقفة احتجاجية

بالشفاء العاجل للشاعر الغنائي المتميز عمر التلباني

Related posts
Your comment?
Leave a Reply