معاناة أعوان المؤسسات التعليمية بوزان تتفاقم

qadaya 0 respond

محمد حمضي – يتذكر قراء هذا المنبر كيف أن مراسله بوزان رصد خلال الموسم الدراسي الماضي ومطلع الحالي الذي يشارف على النهاية، معاناة الأعوان الذين تشغلهم شركات خاصة بالمؤسسات التعليمية، وتابع حركاتهم الاحتجاجية دفاعا عن البصيص من حقوقهم التي تضمن لهم الحد الأدنى من الكرامة. المسلسل النضالي لهذه الفئة من العمال انتهى بتسوية بالتراضي بين الشركة المشغلة وغالبية العمال، وهو ما خلف ارتياحا في صفوفهم .

الارتياح المعبر عنه لم يتجاوز زمنه مدة تمدد سحابة الصيف، فتعمق أنين الأعوان المكلفين بنظافة المؤسسات التعليمية المنتشرة بإقليم وزان ، وتذوقوا طعم المآسي في عيدهم الأممي الذي حل من دون أن تتمكن رائحة الدرهم الأبيض في اليوم الأسود التسرب إلى أنوفهم وحتى حناجرهم !
المعلومات المتوفرة لهذا المنبر كما جاءت على لسان أكثر من متضرر ومتضررة إلتقا بهم ، تفيد بأن هؤلاء الأعوان لم يتوصلوا بأجورهم منذ بداية السنة المالية الجديدة التي استهلكت إلى حد الآن ثلث مدتها ! وسبب هذا التجرجير تحمله بعض المصادر المطلعة إلى أكاديمية التربية والتكوين بجهة طنجة تطوان التي تأخرت في تسوية الوضعية مع الشركة الجديدة التي حصلت على الصفقة ، تأخر كانت فاتورته الإجتماعية والنفسية كارثية على أسر العشرات من أعوان النظافة .
المتضررون والمتضررات وبعد أن أعيتهم تسويفات المصالح الإقليمية والجهوية للوزارة التي ينظفون مرافقها يتوجهون بصوت مرتفع إلى عامل الإقليم من أجل الدخول على خط ملفهم الاجتماعي هذا حتى تسوى وضعيتهم كاملة مطلع الأسبوع الثالث من الشهر الجاري طبقا لروح مدونة الشغل التي وضعت للإعمال والتنفيذ ، وليس للتباهي بها بالمحافل الدولية ذات العلاقة بعالم الشغل

الخميس 9 مايو 2013 23:20
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

الممثل محمد بنبراهيم في ذمة الله

تقرير النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة بمناسبة العيد العالمي لحرية الصحافة

Related posts
Your comment?
Leave a Reply