مقلع للأحجار يهدد جماعة سيدي رضوان بوزان بكارثة بيئية

qadaya 0 respond

catastrophe_écologique

مراسلة خاصة – علمت الجريدة من مصدر موثوق ، بأن اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالشمال ، قد كثفت في الأيام الأخيرة من تحركها بجماعة سيدي رضوان بإقليم وزان ، من أجل اعداد تقرير مفصل حول الكارثة البيئية التي تهدد ساكنة الدواوير المجاورة لمركز الجماعة .
ملف مقلع الأحجار بدوار تاكسارت الذي شرع في استغلاله من طرف مقاولة خاصة منذ أكثر من سنة ، في ظروف وشروط تستوجبان الوقوف عند تفاصيلهما ، سبق أن تناوله بيان ناري أصدرته جمعية حقوقية تنشط بوزان ، كما تعرض له بالكثير من التفصيل أعضاء المجلس القروي لجماعة سيدي رضوان يوم 13 غشت ، في الجولة الثانية لدورة يوليوز التي كان مدرجا بجدول أعمالها .
مداولات المنتخبين حول مقلع دوار تاكسارت ، كما تابعها مراسل الجريدة بعين المكان ، نقلت المعاناة اليومية التي تعاني منها الساكنة المجاورة من مخلفات الاستغلال العشوائي للمقلع ، الذي تحجب سحب كثيفة من غبار الاحجار الذي يتم تحويله بآليات ضخمة الى حصى ، سماء مناطق المداشر المجاورة ، مع ما يترتب عن ذلك من مخاطر تهدد صحة الساكنة ، بأطفالها وشيوخها ، ووضع الغطاء النباتي أمام فوهة مدفع كارثة بيئية حاصلة لا محالة ، خصوصا وأن المقاولة لا تتخذ الاحتياطات الضرورية لمحاصرة أضرار الاستغلال .
وبعيدا عن الكارثة البيئية التي تهدد البشر والحيوان والبيئة حيث تم انبات مقلع الأحجار ، فان المثير في الموضوع كما جاء الحديث عن الملف خلال الدورة ، هو أن أعضاء المجلس القروي يجهلون بصفة نهائية بنود دفتر التحملات- ان كان موجود أصلا – الخاصة باستغلال المقلع ، ولا المدة المسموح للمقاولة بهذا الاستغلال ، بل هناك من ذهب أبعد ، متسائلا هل المقاولة تتوفر على ترخيص عاملي أم لا ؟ والأخطر في الموضوع الذي تم الكشف عنه في دورة المجلس القروي ، هو أن ميزانية الجماعة لم يسبق أن ضخت بها المقاولة ولو مليما واحدا ، وظل استغلال هذا المورد الطبيعي بدون حسيب ولا رقيب ، الأمر الذي يتطلب التعجيل بفتح تحقيق في الموضوع ، بعيدا عن أي مواطنة امتيازية .

الأثنين 1 سبتمبر 2014 16:49
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

صدى رجة المنتدى العالمي لحقوق الانسان يسمع بمقريصات

بلاغ المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان على إثر اجتماعه ليوم 19 غشت 2014

Related posts
Your comment?
Leave a Reply