نائب وزارة التربية الوطنية بمراكش يفتخر بتطبيق التعليمات ولن يجتمع بالنقابات إلا بعد استيفاء أجل تلقي الطعون وبمن حضر

qadaya 3 تعليقات
فضاء الدعم المدرسي

نائب وزير التربية الوطنية – مراكش

قضايا مراكش – استهل نائب وزير التربية الوطنية السيد سمير امزيان ندوة صحفية نظمها مساء يوم الأربعاء 19 شتنبر 2013 بمقر نيابة وزارة التربية الوطنية ، بعرض حول الدخول المدرسي وتداعيات النقص المهول في الموارد البشرية مستحضرا إحصائيات كانت أرضية خصبة لتدخلات الحاضرين.
وركزت الجريدة تدخلها حول بيانات مختلف النقابات التعليمية بمراكش والتي تحمل المسؤولية المباشرة لنائب وزارة التربية الوطنية في تعثر الدخول المدرسي للسنة الدراسية الحالية وباستفراده بالقرارت دون إشراك النقابات في تدبير إلغاء التكليفات ، والتي حملته مسؤولية الاكتضاض بالأقسام بعد اتخاذه قرار الضم القسري.
جواب النائب كان حاسما بخصوص مسؤوليته حول الاكتضاض الناتج عن الضم القسري للأقسام بالابتدائي والثانوي الإعدادي والثانوي التأهيلي والذي رفع معدل التلاميذ بالقسم الواحد بمراكش إلى أكثر من 60 تلميذا ، إضافة إلى إلغاء التفويج بالأقسام العلمية نظرا لعدم توفره على الموارد البشرية الكافية لتغطية الخصاص.
الهاجس الأمني والسلم الاجتماعي حضر بقوة في كلمة النائب والذي ربطه بتوفير الأستاذ على حساب الهاجس التربوي والتعليمي التعلمي، أقسام من 60 تلميذا وإلغاء التكليفات شر لا بد منه بحسب النائب، وإشراك النقابات في العملية لا تنص عليه المذكرة .
لكن السؤال المطروح بحدة والذي تفادى السيد النائب الإجابة عنه هو لماذا تم التغاضي على العديد من التكليفات يستفيد منه بعض المنعم عليهم، والذين يبدو أنهم أقوى نفوذا من مدير الأكاديمية الذي قبل بتفييض ابنته امتثالا للمذكرة الإطار الخاصة بالحركات الانتقالية والحقها النائب بمؤسسة نائية.
وتناسى السيد النائب ومن يهلل بانتصاره البين لتشبته بتطبيق التعليمات أن إلغاء التكليفات هو مطلب نقابي وحرمان النقابات من المشاركة في إبداء الرأي وجرد الأسماء المتستر عنها في الوقت المناسب سيكون الشرارة التي ستوقد احتجاجات لن تتوقف في الأيام القليلة المقبلة بحسب تصريح ناشط نقابي.
لم نتلقى من السيد النائب جوابا شافيا حول احتلال السكنيات الإدارية من طرف موظفين يعملون بالنيابة، وحول الداخليات التي تمت بها نهاية الأشغال 100% بحسب عرضه والتي لا تتوفر على حارس عام للداخلية الشيء الذي يشجع الهدر المدرسي وذلك بعدم التحاق فتيات من مناطق نائية رغم توفرهن على منح ( إعدادية السعادة نموذجا).
لم نتلقى جوابا شافيا بخصوص عدم أداء مستحقات الأساتذة المتعاقدون المتقاعدون عن شهر يونيو 2013 معللا ذلك بإغلاق الثانويات أبوابها نهاية شهر ماي !! وقال إنه سيغامر بإعطاء ترخيص خاص لرئيس المصالح المالية والإدارية لتصفية مشكل “ناس كبار في السن” انقذوا السنة الدراسية الماضية بحسب تعبيره.
لم يعط السيد النائب جوابا بخصوص إرغام التلاميذ على أداء واجبات الإنخراط بجمعيات أباء وأمهات وأولياء التلاميذ بإيعاز من مدراء بعض المؤسسات التعليمية إضافة إلى أداء واجبات التسجيل ،الشيء الذي يثقل كاهل الأباء مما دفع البعض إلى إيقاف أبنائهم عن الدراسة ( ثانوية ابن خلدون التابعة لجماعة أكفاي نموذجا)ّ.
لم يعط السيد النائب جوابا عن رفضه اللقاء بجمعيات ووداديات أسكجور بالمحاميد بعدما تلقى طلبا من أجل لقاء عاجل من هؤلاء من أجل تدارس، مشكل الخصاص المهول بالثانوية التأهيلية المحاميد 7 والذي عالج بعضه بالفائض من اساتذة السلك الأول السنة الحالية دون استشارة الهيأة التربوية ، ومشكل عدم تشييد ابتدائية وثانوية إعدادية بالمنطقة فوق أرض من المرتقب ان يجهز عليها لوبي العقار، رغم الإلحاح حتى نهاية السنة الدراسية الماضية ونشر الطلب العاجل بمختلف الجرائد الوطنية الورقية منها والإلكترونية وبثه على أمواج إذاعة راديو بلوس الجهوية.
أسئلة كثيرة كنا ننتظر أجوبة عنها لتنوير الرأي العام المراكشي لكن النائب فضل الافتخار بتطبيق التعليمات التي يتلقاها من مسؤوليه كتابة وهاتفيا ، وقال في معرض ردوده بشأن إلغاء التكليفات سأجتهد في تطبيق هذه المذكرة وسأعطي مهلة 10 أيام كاملة عوض 48 ساعة لتلقي الطعون وبعدها سأدعو الشركاء الاجتماعيين وإن رفضوا الحضور سأبث فيها بمن حضر !!!

الخميس 19 سبتمبر 2013 21:37 فضاء الدعم المدرسي
Don't miss the stories follow- قضايا مراكش - and let's be smart!
Loading...
0/5 - 0
You need login to vote.

تساقطات مطرية بمراكش تعري هشاشة البنية التحتية وتجرف العديد من المساكن الطينية

النقابات التعليمية الخمس الأكثر تمثيلية تقرر تنظيم وقفة أمام نيابة مراكش يوم الخميس القادم احتجاجا على التدبير الانفرادي للنائب

Related posts
3 تعليقات to “نائب وزارة التربية الوطنية بمراكش يفتخر بتطبيق التعليمات ولن يجتمع بالنقابات إلا بعد استيفاء أجل تلقي الطعون وبمن حضر”
  1. # 22/09/2013 at 20:30

    الصحافة الحرة تقول الحقيقة، والأقلام الماجورة تهلل وتنمق وتسوق لنائب وزير التربية الوطنية بمراكش كي تحافظ على مراكزها ، فشتان بين هاته وتلك.
    زمان الردة أصبح فيه المرتزقة يجرون ذيول الخيبة ويقتاتون من فتات القذارة ويكتبون وينظمون المحطات الصحفية خلسة ويتكلمون لغة تنفر منهم الجميع وتجعلهم هدفا للبحث في خبايا أقوالهم وكتاباتهم.
    والمفاجأة أنهم كلهم موظفون اشباح بنيابة مراكش بدعوى التكليف والإلحاق وعصا النائب فوق رؤوسهم إما إخفاء الحقيقة والمدح والتبجيل والمشي على الأبطان وإما العمل.
    النقابات التعليمية الخمس المناضلة والأكثر تمثيلية تعرف الحقيقة وستفضح هؤلاء وستجعلهم في مقدمة مطالبها ، ولن يفلتوا من تأدية الواجب.
    موعدنا يوم الخميس 26 شتنبر 2013 على الساعة العاشرة صباحا أمام نيابة مراكش

  2. عادة ما يسبق كل دخول مدرسي تطلعات و تنبؤات تبعث على القلق والتخوف من تحقيق انطلاقة سليمة وعادية ، فالموسم الدراسي لهذه السنة 2013/2014 بمراكش ألزم الفاعلين والشركاء في هذا القطاع الحيوي التهميش و الاقصاء و عدم التعاون من أجل التدبير الجيد للموارد والطاقات المتوفرة والمتاحة ، مع تحديد ما هو أولوي وأساسي لضمان دخول مدرسي في مستوى تطلعات المجتمع المغربي .حيث اكتفى السيد النائب بالتعليمات وتنفيذ المذكرات والمراسيم الوزارية بغض النظر عن اتفاقه مع معاييرها أم لا، مشيرا إلى أنه تعمد عدم المناداة عن الشركاء النقابيين خلال البث في لائحة التكليفات لأن المذكرة الوزارية تحث على استدعائهم فقط أثناء مراجعة الطعون والتظلمات .
    السيد النائب اكتفى بتقديم توجيهات للسادة مدراء المؤسسات التعليمية ، على مستوى تحسين تدبير الزمن المدرسي ; هذا القرار الذي أفرز فائضا كبيرا في الموارد البشرية بالوسط الحضري ;فسوء تدبير هدا الفائض ادى إلى الإكتضاظ الخطير وضم المستويات الدراسية وتفشي شبح العشوائية وبقاء تلاميذ بدون أستاذ .
    الفعل الإداري التربوي الذي أفرزته المذكرة الوزارية رقم 97 ، التي خلفت جدلا واسعا في أوساط الشغيلة التعليمية لعدم فهم مضمونها وعادة ما تسبب هذه المذكرة في ارتباك العملية التعليمية في ظل تماطل الإدارة في عدم البت في عملية إعادة انتشار الفائض لسد الخصاص في المؤسسات المجاورة مما قد ينتج توقفات عن الدراسة ويكون الضحية هو التلميذ ; فمثلا الثانوية التاهيلية بالعزوزية تلاميد الجدع مشترك علوم لايتوفرون على اساتدة مواد الرياضيات و علوم الحياة والارض و الفرنسية ; وماخفي كان اعظم
    مشاكل من العيار الثقيل و معطيات تجبر المصالح النيابية رغم أنفها إلى سن حلول ترقيعية في ظل قوانين تحاصرصلاحيات النواب لتدبير الشأن التعليمي الإقليمي مما يجعلهم أمام قساوة المساطر وجمودها وضرورة الالتزام بها و في وضعيات يصعب فيها تكييف القرار و الالتزام بمضمونه. وامام هدا قررت النقابات التعليمية الاكثر تمثيلية القيام بوقفة احتجاجية يوم الخميس 26 شتنبر من الساعة العاشرة صباحا الى الثانية عشرة

  3. سمو
    # 21/09/2013 at 11:06

    هذا من غير المعقول السيد النائب ان تقوم بتقريب أستاذ من مقر سكناه وتترك مساعدتقني بعيدا عن سكناه وعدم استفادته من السكن الاداري حين ان موظفين لا علاقة لهم بالادارة يحتلون مساكن ادارية الله ياخد الحق

Leave a Reply